2021-01-26

إلغاء تدريبات لحلف الأطلسي في شمال النروج على خلفية انتشار كورونا

مناورات للناتو في البحر الأسود (صورة أرشيفية)
مناورات للناتو في البحر الأسود (صورة أرشيفية)

أعلنت السلطات العسكرية النروجية، في 11 آذار/ مارس الجاري، أن تدريبات “الاستجابة الباردة” (كولد ريسبونس) لحلف شمال الأطلسي لعام 2020 التي كان من المقرر أن تجمع أكثر من 15 ألف جندي في شمال النروج ألغيت بسبب وباء كورونا المستجد.

وقال رئيس مركز عمليات الجيش رون جاكوبسن خلال مؤتمر صحافي “إن فيروس كورونا المستجد خارج عن السيطرة في المجتمع” مضيفا “نريد الحفاظ على القدرات القتالية للجيش حتى نتمكن من دعم المجتمع في الأوقات العصيبة المقبلة”.

وكان يفترض أن تنظم التدريبات من 12 الى 18 آذار/مارس بمشاركة حوالى عشر دول أعضاء في الحلف بينها الولايات المتحدة وفرنسا والمانيا وبريطانيا وبلجيكا والسويد بهدف اختبار القدرات على القيام بأنشطة قتالية مكثفة في ظروف شتاء صعب.

وأوضح جاكوبسن أن الغاء التدريبات يعكس رغبة الجيش النروجي “في تجنب أن يكون عبئا على النظام الصحي المدني”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.