التحالف العربي يبدأ عملية عسكرية لتدمير أهداف حوثية

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، في 30 آذار/ مارس الجاري، عن بدء عمليه عسكرية نوعية لتدمير أهداف عسكرية مشروعة تتبع للميليشيات الحوثية الإرهابية.

وأكد التحالف العربي أن العملية العسكرية تهدف إلى تحييد وتدمير التهديد البالستي والقدرات النوعية التي تهدد حياة المدنيين.

وقال تحالف دعم الشرعية في اليمن إنه مستمر باتخاذ الإجراءات والوسائل الحازمة والصارمة ضد انتهاكات الميليشيات المتعمدة باستهداف المدنيين، مشيرا إلى اتخاذه الإجراءات الوقائية لحماية المدنيين من أي أضرار جانبية.

ويأتي هذا التطور بعد يومين من إطلاق ميليشيات الحوثي صاروخين باليستيين باتجاه السعودية، حيث تمكنت الدفاعات الأرضية من تدميرهما.

وقال المتحدث باسم التحالف، العقيد الركن تركي المالكي، الأحد، إن إطلاق الصاروخين استهداف متعمد للمدنيين في المملكة، واستهداف لوحدة وتضامن دول العالم خاصة مع الظروف الاستثنائية العالمية في مواجهة فيروس كورونا.

وشدد على أن السعودية مستمرة في حماية أراضيها ومواطنيها، ومستمرة أيضا في دورها الريادي في التكاتف والتضامن مع المجتمع الدولي في القضاء على جائحة كورونا والحد من انتشارها.

وعن رد التحالف على الميليشيات الحوثي بعد هذا الاعتداء، أكد العقيد المالكي أنه وبحسب القانون الدولي الإنساني، فإن للمملكة الحق في حماية مواطنيها والمقيمين على أرضها.

وأفاد المالكي أن عدد الصواريخ الباليستية التي أطلقت باتجاه المملكة منذ بداية العمليات العسكرية بلغت 307، فيما بلغ عدد الطائرات بدون طيار 338.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate