الجيش الأميركي يلغي تدريبات مع الفلبين بسبب كورونا

عناصر من الجيش الأميركي في الفلبين
عناصر من الجيش الأميركي في الفلبين

قالت الفلبين اليوم في 27 آذار/ مارس الجاري، إن الجيش الأميركي ألغى تدريبات عسكرية سنوية معها كإجراء احترازي من فيروس كورونا المستجد.

وبحسب السلطات الفلبينية فإن التدريبات كان من المقرر أن تبدأ بين 4 و15 مايو المقبل، وتقام هذه التدريبات في الفلبين منذ عقود وتشمل آلاف الجنود من البلدين.

في سياق متصل قالت وسائل إعلام أمريكية، إنه تم اكتشاف 25 إصابة بفيروس كورونا المستجد في صفوف العسكريين على متن حاملة الطائرات البحرية الأمريكية “ثيودور روزفلت”، ولا يعرف كيف وصل الفيروس إلى البحارة، لكن السفينة رست قبالة سواحل فيتنام في وقت سابق من الشهر الحالي

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate