تجربة روسية جديدة لاستحداث وتدريب وحدات نسائية ستخدم في قوات خفر السواحل

قارب رابتور
القارب الروسي الحربي "رابتور" (صورة أرشيفية)

بدأ مركز التدريبات المشتركة التابع لسلاح البحرية الروسي تجربة جديدة لاستحداث وتدريب وحدات نسائية ستخدم في قوات خفر السواحل، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم.

وقال بيان صادر عن المركز “لقد بدأنا تجربة غير عادية لتدريب طواقم عسكرية نسائية للعمل على زوارق رابتور السريعة التي ستخدم في قوات أسطول البحر الأسود في الجيش الروسي، وقد أبدت العديد من المتطوعات رغبة بالانضمام لتلك التدريبات، لكن 3 فتيات فقط نجحن في اجتياز الاختبارات اللازمة هن: العريف في سلاح البحرية، آنا بريكيز، والجنديتان، يوليا كوروتشكينا، وأولغا تشولكوفا”.

وأشار البيان إلى أن التدريبات تشمل عدة مراحل،  الأولى هي تدريب المتطوعات على معدات النجاة ومعدات الغوص، والمرحلة الثانية ستتدرب فيها الفتيات على قيادة قوارب “رابتور” واستخدام الأسلحة ومعدات الاتصال الخاصة بالقوارب، وإتقان العمل مع منظومات الملاحة والتوجيه.

وخلال التدريبات ستخضع المتطوعات أيضا لتمرينات تحاكي القيام بمهمات صعبة تتطلب البقاء على قيد الحياة في ظروف قاسية.

وتعتبر قوارب “رابتور” التي ستتعلم المتطوعات على قيادتها من أشهر القوارب العسكرية الصغيرة المستخدمة في القوات البحرية الروسية، والتي توكل إليها العديد من المهمات مثل مراقبة وحماية السواحل والموانئ، وحماية السفن والقطع البحرية، وعمليات البحث والإنقاذ.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.