روسيا تعرض صواريخ ساحلية لرجم حاملات الطائرات وإغراق سفن مرافقتها

منظومة بال الروسية
منظومة بال الروسية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنه تقرر الكشف عن بطارية صواريخ ساحلية جديدة للمرة الأولى، خلال العرض العسكري المزمع في الذكرى الـ75 للنصر على النازية في أيار/ مايو المقبل.

والمنظومة التي ستعرضها روسيا، هي صواريخ “بال – إي” الساحلية ذاتية الحركة، ومضادة للسفن ومخصصة لضرب القواعد البحرية وغيرها من منشآت البنية التحتية الساحلية للعدو المفترض.

وتضم البطارية 4 عربات بـ8 صواريخ من طراز “إكس – 35 إي” أو “3 أم 24 إي”، وعربات إمداد وتعمير تحمل 32 صاروخا.

ويمكن أن تطلق الصواريخ رجما ودراكا، حسب قوة السفن المعادية. وفي حال اكتشاف طراد معاد أو حاملة طائرات معادية وسفن مرافقة لها، تزيد إزاحة كل منها 10 آلاف طن، ترجمها “بال- إي” بـ32 صاروخا، ما يضمن تدمير مجموعة السفن المعادية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.