فرقاطة روسية تُنفّذ مناورة عسكرية باستخدام صواريخ كاليبر في البحر المتوسط

صاروخ كاليبر
صاروخ كاليبر أم الروسي (صورة أرشيفية)

نفذت فرقاطة “أدميرال إسين” التابعة لأسطول البحر الأسود الروسي مناورة عسكرية استخدمت فيها صواريخ “كاليبر” في منطقة البحر المتوسط، وفق ما نقلت وكالة سبوتنيك.

وتسلمت وكالة “سبوتنيك” بيانا عن المناورة جاء فيه “وفقا لخطة التدريب القتالي، قامت الفرقاطة أدميرال إسين بمناورة عسكرية كان هدفها تحسين تكتيكات قتال السفينة من خلال استخدام أسلحة الدفاع الجوي ومنها صواريخ كاليبر.”

وأضاف البيان: “قام طاقم السفينة بعملية تشويش لتشكيل غطاء للمناورة العسكرية وعملت مروحيات عسكرية من طراز “كا-27″ على مراقبة المناورة في المنطقة وحمايتها”.

يذكر أن فرقاطة الأدميرال إسين هي سفينة مسلحة بثمانية قاذفات لصواريخ “كاليبر” حيث يمكنها أن تصيب هذه أهدافا سطحية وساحلية وتحت الماء على مسافة تصل إلى 2.6 ألف كم.

ومن الجدير ذكره أن فرقاطة “أدميرال إسين” شاركت في مكافحة الإرهاب في سوريا، حيث قصفت مواقع الإرهابيين بصواريخ “كاليبر”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.