المضي قدما في دراسة تأسيس الشركة السعودية للفضاء

قمر إصطناعي في الفضاء
قمر إصطناعي في الفضاء

وافق مجلس إدارة الهيئة السعودية للفضاء على دراسة تأسيس «الشركة السعودية للفضاء» ونظامها، والرفع بها للدولة للموافقة على تأسيسها وإشهارها، وذلك وفق ما نص عليه قرار مجلس الوزراء رقم (209) في 20 نيسان/ أبريل الجاري، بأن «تكمل الھيئة ما يلزم لتأسيس الشركة السعودية للفضاء لتكون ذراعا تنفيذيا لھا»، وما تضمنته الدراسة من تحديد أهداف الشركة والفرص الاستثمارية وسبل التمويل والعوائد على الاستثمار، ومراحل عمل الشركة وهيكلتها، بحسب ما نقلت صحيفة عكاظ.

كما وافق المجلس خلال اجتماعه الثاني أخيرا، برئاسة الأمير سلطان بن سلمان، عبر تطبيق إلكتروني طورته الهيئة واعتمدته للعمل عن بعد، على مشروع نظام الفضاء الذي أعدته الهيئة بالتعاون مع المؤسسات الحكومية ذات العلاقة بقطاع الفضاء، ورفعه للدولة لإقراره، وقد خضع هذا النظام لدراسة وافية واستطلاع لأبرز التجارب الدولية في أنظمة الفضاء، والعمل مع بيوت خبرة محلية ودولية في مجال القوانين والأنظمة، ومراجعة جميع الأنظمة المعتمدة حالياً ذات العلاقة بقطاع الفضاء، وصولاً لصياغة النظام بما يتكامل مع الإستراتيجية الوطنية للفضاء التي أقرها مجلس إدارة الهيئة في جلسته الأولى، ورفعت للدولة.

إثر ذلك أطلع رئيس المجلس الأعضاء على مسار الإستراتيجية الوطنية للفضاء التي أقرها مجلس إدارة الهيئة، ورفعت للدولة بتاريخ 26 / 6 / 1441هـ، وتطلع المجلس لسرعة اعتمادها وتوفير الممكنات لها لتكون منطلقاً لأعمال الهيئة وتطوير قطاع الفضاء في المملكة.

وناقش المجلس عددًا من الموضوعات المتعلقة بالهيئة وقطاع الفضاء المدرجة على جدول أعماله.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.