ترامب يحذّر إيران من دفع “ثمن باهظ” إذا هاجمت قوات أميركية

كوريا الجنوبية
جنديان أميركيان ينظران إلى أداء مروحية KAI الخفيفة المسلحة التي طورتها شركة كوريا لصناعات الطيران (KAI) لصالح الجيش الكوري الجنوبي، خلال معاينة لمعرض سيول الدولي للفضاء والدفاع في قاعدة جوية عسكرية في سيونغنام، جنوب سيول، في 14 أكتوبر 2019 (AFP)

حذّر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الأول من نيسان/أبريل الجاري إيران من دفع “ثمن باهظ” إذا ما هاجمت هي أو حلفاؤها في العراق القوات الأميركية المنتشرة هناك، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وجاء في تغريدة للرئيس الأميركي “إذا حصل هذا الأمر، ستدفع إيران ثمنا باهظا جدا”.

وأضاف ترامب “بناء على معلومات، تخطط إيران أو حلفاؤها لهجوم مباغت يستهدف قوات أميركية و/أو منشآت في العراق”، إلا أنه لم يتّضح ما إذا كان سيّد البيت الأبيض يعني أن لدى واشنطن معلومات استخبارية عن تلك الخطة.

وتخوض الولايات المتحدة وإيران نزاعا شرسا على النفوذ في العراق حيث تحظى طهران بدعم جهات فاعلة وفصائل مسلّحة، فيما تقيم واشنطن علاقات وثيقة مع الحكومة العراقية.

وينتشر في العراق نحو 7,500 جندي أميركي في إطار تحالف تقوده الولايات المتحدة لمساعدة القوات العراقية في التصدي للمجموعات الجهادية، لكن هذا العدد تراجع بشكل ملحوظ هذا الشهر.

ويعمل التحالف على إعادة مدرّبين إلى بلادهم في تدبير احترازي على خلفية فيروس كورونا المستجد كما يعمل على إخلاء قواعد يشغلها في العراق.

وتعرّضت تلك القواعد كما سفارات أجنبية، بخاصة البعثة الدبلوماسية الأميركية، لاكثر من عشرين ضربة صاروخية منذ أواخر تشرين الأول/أكتوبر.

وأثارت الهجمات التي حمّلت الولايات المتحدة مسؤوليتها للحشد الشعبي المدعوم من إيران، مخاوف من حرب بالوكالة على الأراضي العراقية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate