ثلاث دول أوروبية توقّع على اتفاقية فنية لتطوير مركبة مدرعة مشتركة

مدرعة باسي
مدفع رشاش يُطلق طلقات فارغة من ناقلة أفراد مدرعة مموهة نوع "باسي" تابعة لكتيبة الكشافة الإستونية خلال تدريبات عسكرية لحلف الناتو في 18 مايو 2014، بالقرب من سينجاست، إستونيا (Getty Images)

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

وقعت إستونيا، لاتفيا وفنلندا على اتفاقية فنية لتطوير مركبة مدرعة بشكل مشترك، في وقت تُروّج فيه إستونيا للخطط كوسيلة لبدء صناعة الدفاع والحفاظ على وضعها الأمني في أعقاب أزمة فيروس كورونا.

وكتبت وزارة الدفاع الإستونية في بيان أن الاتفاقية الجديدة “تُمكّن إستونيا من مواصلة مشاركتها في الجهد الثلاثي لتحديد نطاق متطلبات الشراء المحتمل لأسطول من المركبات المدرعة التي تضم مكونات مشتركة”. وقالت كريستيان بريك، السكرتير الدائم في الوزارة: “علينا أن نتذكّر أن هدفنا الأساسي هنا هو تطوير منصة تلبي متطلبات قوات الدفاع الإستونية بسعر مناسب”، مضيفة “نحن نرى إمكانات كبيرة في هذا المشروع، خاصة أننا منخرطون بالفعل في مرحلة التطوير، وهي أفضل طريقة لضمان أننا سنحصل في النهاية على معدات تلبي احتياجاتنا”.

ويأتي الترتيب الفني، الذي تم توقيعه في 6 نيسان/أبريل الجاري، بعد خطاب نوايا تم توقيعه في ديسمبر الماضي والذي حدّد المعايير الأوسع للمشروع المشترك.

تهدف إستونيا إلى استبدال 140 مركبة مدرعة من طراز “باسي” (Pasi)، صنعتها شركة “باتريا” (Patria) الفنلندية وتم تشغيلها لأول مرة في الثمانينيات. كما من المتوقع أن يصل الأسطول إلى نهاية عمره النافع في عام 2024، وفقًا لوزارة الدفاع.

وتم التخطيط لنتائج أولية لتطوير نموذج أولي لمركبة جديدة لهذا العام، وفقا لمسؤولين. وقالت بريك: “من المهم بالنسبة لنا أن يستمر التعاون الدفاعي الدولي، الذي له بعد اقتصادي واضح للغاية”، مشيرة إلة أنه “في الأزمة الحالية، من المهم أيضًا أن نواصل تعزيز قدراتنا الدفاعية، وإذا أمكن، إرساء الأساس لخلق وظائف جديدة أو الحفاظ على الوظائف الموجودة في قطاع صناعة الدفاع الإستونية”.

هذا وتشترك إستونيا في الحدود مع روسيا، مثلها مثل عضوي البرنامج الآخرين فنلندا ولاتفيا. وكانت هذه الدول متوترة بشأن إمكانية المغامرة العسكرية الروسية على طول حدودها مع الغرب. ومع انتشار وباء COVID-19 الذي تسبب في دمار الاقتصادات الوطنية واختبار التحالفات الدولية، يعتقد بعض خبراء القضايا أنه قد يكون هناك المزيد من الأسباب للقلق عندما تهدأ الأمور.

بمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

https://www.defensenews.com/global/europe/2020/04/07/three-of-russias-european-neighbors-push-for-joint-armored-vehicle/

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate