2021-03-01

غواصة S43 تغادر ألمانيا باتجاه مصر تمهيداً لإنضمامها للقوات البحرية

غواصة S43
لحظة رفع العلم المصري على الغواصة S43 في 9 نيسان/أبريل 2020 في كيل (بوابة الدفاع المصرية)

غادرت الغواصة (S43) من دولة ألمانيا وذلك بعد تمام إستلامها وإنهاء الإستعدادات النهائية لطاقمها وتنفيذ رحلة العودة إلى الأراضي المصرية، وفق ما أعلن المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العقيد تامر الرفاعي.

وقال الرفاعي إن الغواصات من هذا الطراز تتميز بمدى إبحار يصل إلى (20) ألف كم وسرعة إبحار عالية ولها القدرة على إطلاق الطوربيدات والصواريخ عمق سطح.

كما وتم تزويدها بأحدث المنظومات القتالية والأنظمة الملاحية وأنظمة الإتصالات والحرب الإلكترونية بما يمكنها من تأمين المياه الإقليمية والإقتصادية المصرية وتعزيز الأمن القومي المصري.

وفي سياق متصل ستقوم الغواصة (S43) بإجراء عدد من التدريبات البحرية المشتركة مع القوات البحرية لعدد من الدول الصديقة أثناء رحلة العودة إلى مصر، وفق ما أعلن العقيد.

وتُعدّ الغواصة (S43) بمثابة إضافة تكنولوجية وقتالية لإمكانيات القوات البحرية المصرية في إطار الخطة الطموحة لتطوير وتسليح القوات المسلحة المصرية.

هذا وكان الرفاعي أعلن في 9 نيسان/أبريل الجاري أن البحرية المصرية تسلمت غواصة جديدة من ألمانيا طراز 1400/209 رقم S43.

وحلت مصر في المرتبة الأولى في قائمة الدول الأكثر طلباً للأسلحة والمعدات العسكرية الألمانية في الربع الأول من العام الجاري بمشتريات بلغت قيمتها 290,6 مليون يورو، بينما كانت في المرتبة الثالثة العام الماضي بمشتريات بلغت قيمتها  802 مليون يورو. جاء ذلك في جواب وزارة الاقتصاد الألمانية على طلب إحاطة من حزب اليسار، وفق ما نقل موقع دي دبليو عربية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.