مقتل 52 عسكريا تشادياً وألف جهادي في عملية عسكرية ضد بوكو حرام (الجيش)

تشاد
جندي من الجيش التشادي يجلس على رأس دبابة يتم نقلها على شاحنة في نجامينا في 3 يناير 2020، فور عودتهم بعد مهمة دامت شهورًا تقاتل بوكو حرام في نيجيريا المجاورة (AFP)

أعلن متحدث باسم الجيش التشادي لوكالة فرانس برس في 9 نيسان/أبريل الجاري مقتل “52 عسكرياً تشادياً” في عملية ضد جماعة بوكو حرام في منطقة بحيرة تشاد، مؤكداً القضاء على “ألف جهادي”.

وقال المتحدث الكولونيل عازم بيرميندوا أغونا إن الجيش التشادي أنهى في 8 نيسان/أبريل الجاري عمليته التي أُطلقت بعد مقتل حوالى مئة جندي الشهر الماضي، وطرد جهاديين من أراضيه وهو متواجد “في عمق أراضي النيجر ونيجيريا، بانتظار أن تتولى قواتهما المسؤولية”.

وهذه أول حصيلة رسمية تنشر عن عملية “غضب بوما” التي أطلقها الرئيس إدريس ديبي بعد مقتل الجنود التشاديين في 23 آذار/مارس الماضي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate