توقيع بروتوكول تسليم غواصة نووية حاملة للصواريخ للبحرية الروسية

غواصة روسية
الغواصة النووية الروسية "كنياز فلاديمير" (صورة أرشيفية)

وقعت إدارة مصنع “سيفماش” الروسي للسفن في مدينة سيفيرودفينسك بشمال روسيا بروتوكول تسليم غواصة “الأمير فلاديمير” النووية الاستراتيجية حاملة الصواريخ للقوات البحرية الروسية، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم.

وأكد البروتوكول جاهزية الغواصة للخدمة في تشكيلة الأسطول الشمالي الروسي.

وقال مدير مصنع “سيفماش” للسفن، ميخائيل بودنبتشينكو في مراسم رفع علم القديس أندراوس على ظهر الغواصة إن “الأمير فلاديمير” هي أحدث سفينة غواصة في أسرة الغواصات الاستراتيجية حاملة الصواريخ، إذ أن مواصفاتها تتفوق على مواصفات سابقاتها كلها.

يذكر أن “الأمير فلاديمير” هي غواصة نووية رابعة من مشروع “بوريه” وأول غواصة تم بناؤها على أساس مشروع “بوريه – آ” المطور الذي قضى بتحديث أجهزة الاتصال وقيادة الأسلحة وزيادة قدرة الغواصة على المناورة والتخفي عن الرادارات الصوتية في أعماق البحر.

وانتهت الاختبارات الحكومية للغواصة في خريف عام 2018 . لكن كثرة الأجهزة الحديثة فيها تطلبت إجراء اختبارات بحرية إضافية، ما أجل موعد دخولها تشكيلة الأسطول الشمالي الروسي إلى مايو عام 2020.

يذكر أن مصنع “سيفماش” الروسي للسفن بدأ العمل على تطوير هذه الغواصة في إطار مشروع “بوريه – آ” منذ العام 2012، ويقضي  بإنتاج 4 غواصات أخرى هي: “الأمير أوليغ”، “سوفوروف”، و”ألكسندر الثالث”، و”الأمير بوجارسكي”، جميعها صممت لتكون غواصات استراتيجية تعمل بالطاقة النووية، ومزودة بـ 16 منصة لإطلاق صواريخ “بولافا” الباليستية العاملة بالوقود الصلب.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate