مناورات لسفن أسطول البحر الأسود الروسي في البحر الأبيض المتوسط

مناورات بحرية
صورة أتاحها مكتب الجيش الإيراني في 27 ديسمبر 2019 تُظهر بحارة إيرانيين وهم يحيون الفرقاطة البحرية من فئة نيوستراشيمي "ياروسلاف مودري" أثناء رسوها في تشابهار على خليج عُمان أثناء التدريبات البحرية الإيرانية الروسية المشتركة (AFP)

أعلنت الخدمة الصحفية لأسطول البحر الأسود أن مناورات الأسطول لكشف وتجاوز حقول الألغام الافتراضية أجريت في البحر الأبيض المتوسط، وفق ما نقلت وكتالة سبوتنيك.

وبحسب الوكالة، قالت الخدمة الصحفية إنه “تم إجراء مناورات في البحر الأبيض المتوسط ​​وفقًا لخطة التدريب القتالي لسفن البحرية الروسية، التي تؤدي مهام كجزء من مجموعة دائمة في منطقة البحر البعيد. وشاركت في المناورات الفرقاطة “الأدميرال غريغوروفيتش” وسفينة الصواريخ الصغيرة “أوريخوفو-زويفو” وسفينة الدوريات “دميتري روغاتشيوف” وكاسحة الألغام “إيفان أنتونوف”.

وخلال التدريب، نفذ طاقم السفينة “إيفان أنتونوف” مهمة إزالة الألغام وقام بفتح ممر في حقول الألغام لعدو افتراضي لسفن أسطول البحر الأسود.

وعبرت أطقم الفرقاطة “الأدميرال غريغوروفيتش”، وسفينة الصواريخ الصغيرة “أوريخوفو-زويفو” وسفينة الدوريات “دميتري روغاتشيوف” المنطقة على طول الممر، وبعد ذلك دمرت الأطقم بالمدفعية نماذج من الألغام العائمة.

بالنسبة لطاقم “دميتري روغاتشيوف” و”إيفان أنتونوف”، هذه هي الرحلة الأولى إلى البحر الأبيض المتوسط ​​لأداء المهام كجزء من مجموعة دائمة للبحرية منذ اليوم الذي تم فيه قبول السفن فيه في الأسطول.

يذكر أنه في الأول من نيسان/أبريل، قامت فرقاطات البحر الأسود بتدريبات في البحر الأبيض المتوسط ​​للكشف عن وتدمير غواصة العدو الافتراضي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate