وزارة الخارجية الأميركية توافق على عقد تطوير شامل لأسطول مروحيات أباتشي لمصر

مروحية أباتشي
مقتطفات من تصوير فيديو صادر عن وزارة الدفاع المصرية في 25 تشرين الثانب/نوفمبر 2017 تظهر ‏طائرة هليكوبتر هجومية من طراز "أباتشي" تابعة للقوات الجوية المصرية في مطار غير محدّد العنوان ‏‏(‏AFP‏)‏

محمد الكناني

أصدرت “وكالة التعاون الأمني الدفاعي Defense Security Cooperation Agency DSCA” التابعة لوزارة الدفاع الأميركية، إخطارا مُوجّها للكونجرس (سيتطلب التصويت بالموافقة)، بالموافقة على “تجديد” لكامل أسطول القوات الجوية المصرية من المروحيات الهجومية طراز “أباتشي AH-64 Apache” بقيمة 2.3 مليار دولار. (تُسدد من قيمة المعونة العسكرية السنوية المُقدربة بـ1.3 مليار دولار)

وذكر الإخطار أن عقد التجديد الشامل للمروحيات سيتضمن عمليات إعادة التصنيع والتجديد/إضافة للمنظومات الآتية:

– إعادة تصنيع لـ86 محركاً طراز T700-GE-701D وهو الأحدث من نوعه + 2 إضافيين كقطع غيار.

– إعادة تصنيع لـ43 مظومة رصد وتهديف متطورة “M-TADS/PNVS” أو “النظام المطور للتسديد وتحديد وامساك الهدف/مستشعر الرؤية الليلية للطيار Modernized Target Acquisition Designation Sight/Pilot Night Vision Sensor System” ويُطلق عليه أيضا “Apache Arrowhead”، ويحوي مستشعرات رصد وتعقب بالأشعة تحت الحمراء والكاميرات التليفزيونية وتحديد الاهداف وتوجيه الصواريخ بالليزر. بالإضافة لـ4 منظومات إضافية منهم 2 جديدتين و2 كقطع غيار.

– 45 منظومة جديدة للتحذير من الصواريخ المضادة للطائرات من طراز AN/AAR-57 CMWS Common Missile Warning Receivers وهي الجيل الأحدث من منظومات التحذير من الصواريخ، وتتكون من مستشعرات كهروبصرية/حرارية تقوم برصد الصواريخ المضادة للطائرات للتحذير منها و تحديد موقها، لتقوم باقي منظومة الحماية بإطلاق المشاعل الحرارية Flares واتخاذ اجراءات الإعاقة والشوشرة المناسبة. العدد يشتمل على 2 كقطع غيار.

– 92 منظومة جديدة لتحديد الموقع بالقمر الصناعي والقصور الذاتي Embedded Global Positioning System/Inertial Navigation Systems EGI. العدد يشتمل على 6 كقطع غيار.

– منظومات الرصد التحذير من أشعة الليزر Laser Warning Receiver طراز AN/AVR-2B والمسؤولة عن التحذير من اشعة الليزر الصادرة من اجهزة قياس المسافات الخاصة بأنظمة اطلاق الصواريخ المضاد للطائرات.

– منظومات رقمية للتحذير من انبعاثات الرادارات المعادية Digital Radar Warning Receiver RWR طراز APR-39.

– منظومات AN/APX-119 لتعريف العدو والصديق Identification Friend or Foe IFF.

– رادار قياس الارتفاعات Radar Altimeter طراز AN/APN-209

– أجهزة تحديد الاتجاهات أوتوماتيكيا Automatic Direction Finder طراز AN/ARN-149.

– أجهزة اتصالات UHF/VHF وأجهزة اتصالات تكتيكية طراز AN/ARC-201E.

– أجهزة مودم بيانات مُحسّنة Improved Data Modems طراز IDM-401.

– مكثّفات محسنة للصور Enhanced Image Intensifiers EI2.

– قواذف صواريخ Hellfire المضادة للدبابات، قواذف صواريخ هيدرا Hydra عيار 70 مم، مدافع M230 عيار 30 مم، وسبطانات كقطع غيار للمدافع.

– قطع الغيار والصيانة، معدات الدعم، أدوات ومعدات اختبارات.

– تدريب الأفراد ومعدات التدريب المُخصصة.

– الدعم التقني المُخصص من حكومة الولايات المتحدة وجهة التعاقد ( شركة بوينج Boeing ) وضمان الجودة والخدمات وكل العناصر المتعلقة باللوجيسنيات والدعم.

هذا التجديد المرتقب سيعمل على ترقية أسطول مروحيات أباتشي المصرية من المستوى AH-64D Block II APACHE Longbow إلى المستوى AH-64E Guardian الأحدث على الإطلاق. وهو ليس بمجرد تطوير Upgrade بل تجديد Refurbishment يشتمل على عملية إعادة للتصنيع Remanufacture لأجزاء ومكونات مختلفة في المروحية، ليمنحها عمراً افتراضياً جديداً بالكامل يٌضاف لعمرها الافتراضي الأساسي الذي انقضى على مدار عقدين ونصف من الزمان حيث حصلت مصر على تلك المروحيات لأول مرة عام 1995 بعدد 36 مروحية من النسخة AH-64A ثم بدأت في تطويرها للمستوى AH-64D Block I في مطلع الألفية الجديدة، ثم تعاقدت على 10 مروحيات إضافية من الطراز AH-64D Block II Longbow عام 2010 واستلتمتهم جميعا نهاية عام 2014، ليكون المجموع 46 مروحية ولكن هناك 3 فُقدت في حوادث نتيجة أخطاء فنية أثناء التدريبات ليتبقى 43 مروحية، وهي التي سيتم تجديدها وتطويرها خلال الفترة القادمة، في حال وافق الكونجرس على العقد سالف الذكر.

ليس من المستغرب إصدار هذا الإخطار بعد أن أجرى وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر اتصالات هاتفياً هاماً بنظيره المصري الفريق أول محمد زكي، تناولا خلاله استمرارية العلاقات الدفاعية الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة، إلى جانب تأكيد إسبر التازمه العمل بشكل وثيق مع نظيره المصري في الوقت الذي تعمل فيه مصر على تطوير قواتها المسلحة. وكذا ناقش الجانبان التعاون في مكافحة جاحة كورونا، وأعرب إسبر عن تقديره للمساعدات الطبية التي ارسلتها مصر للولايات المتحدة، وأعرب أيضا عن اسفه لتأجيل سفره إلى مصر بسبب الفيروس.

والجدير بالذكر هنا أيضاً أن هناك عقداً لشراء 10 مروحيات جديدة وافقت عليه وزارة الخارجية الأمريكية في نوفمبر 2018 وأصدرت وكالة التعاون الأمني الدفاعي الامريكية إخطاراً بشأنه آنذاك، ومازال ينتظر هذا العقد موافقة الكونجرس ثم إدارة الرئيس ترامب لإتمامه. ولربما سنسمع خبر إتمامه خلال الفترة القادمة في إطار رد أميركي للجميل المصري مُتمثلاً في المساعدات الطبية سالفة الذكر، وكذا في إطار الإلتزام الذي أبداه وزير الدفاع الأميريكي لمساعدة مصر في تحديث قدراتها العسكرية ومكافحة النشاط الإرهابي.

وعليه، فإنه في حال وافقت الإدارة الأميركية على عقد التطوير وعقد الشراء فسيصبح لدى القوات الجوية المصرية 53 مروحية أباتشي من أحدث الإصدارات ومعها 46 مروحية تمساح روحية تمثل هي الأخرى أحدث ما لدى الجانب الروسي بمجموع 99 مروحية هجومية تُعد الأقوى في العالم بأسره، وناهيك عن الأنواع الأخرى من مروحيات القتال والدعم النيراني كالـMi-24V والـGazelle والمروحيات البحرية المرتقبة للعمل على حاملتي الميسترال مُستقبلا، سواء كانت الكاتران Ka-52K Katran الروسية أو غيرها، ليكون لمصر اليد العليا والمركز الأول كماً وكيفاً في المروحيات الهجومية والقتالية في الشرق الأوسط وأفريقيا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate