احتفال في باريس بمناسبة العيد الوطني بدلاً عن العرض العسكري التقليدي

دبابة لوكلير
دبابات لوكلير من فوج 501 تابعة للجيش الفرنسي في شارع الشانزليزيه خلال العرض السنوي العسكري في ساحة الكونكورد في باريس يوم 14 تموز/يوليو 2016 (AFP)

أعلنت الرئاسة الفرنسية في 4 حزيران/يونيو الجاري أن العرض العسكري التقليدي الذي يقام في جادة الشانزليزيه في باريس بمناسبة العيد الوطني الفرنسي في 14 تموز/يوليو سيتم استبداله هذا العام بحفل في ساحة الكونكورد، امتثالا للمتطلبات الصحية، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وذكرت الرئاسة أن هذا الاحتفال العسكري، حيث سيتم فيه تكريم مقدمي الرعاية، سيتضمن “عددا مقتضبا يبلغ ألفي مشارك ونحو 2500 مدعو”، وفق تدابير التباعد الاجتماعي.

سيشهد الاحتفال، الذي يتضمن عرضا جويا، “تكريما لمشاركة جيوشنا في مكافحة وباء كوفيد-19” و”سيكرم كذلك مقدمي الرعاية الذين صفق لهم الفرنسيون كل مساء خلال فترة العزل ولجميع الفاعلين الذين انخرطوا ضد الفيروس”، وفق الإليزيه.

لا توجد خطط حاليًا لافساح المجال أمام الجمهور لحضور الحدث، ولكن “يمكن إعادة تقييم الوضع بحلول 14 تموز/يوليو المقبل” إذا تحسن الوضع الصحي.

تمنى الرئيس إيمانويل ماكرون في 13 أيار/مايو أن تكون العطلة الوطنية “مناسبة إضافية للتعبير عن عرفان الأمة وتقديرها لجميع المنخرطين بمكافحة وباء كوفيد-19”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate