الجيش الهندي يُقدّم اقتراحاً لشراء 33 مقاتلة روسية جديدة

وزارة الدفاع الهندية
صورة نشرتها وزارة الدفاع الهندية في 9 يناير 2018، تظهر طائرة ميغ 29 أثناء المناورات العملية لسفن الأسطول الغربي، والتي أجرتها البحرية الهندية بحضور وزير الدفاع نيرمالا سيثارامان (AFP)

قدم الجيش الهندي اقتراحاً للحكومة لشراء 33 مقاتلة روسية جديدة من طراز “ميغ-29” و”سو-30 إم كا إي”، وفق ما نقلت وكالة سبوتنيك.

وتأني هذه الخطوة وسط الخلافات المستمرة بين الهند والصين في منطقة وادي غالفان في لاداخ.

وبحسب ما نقلت وكالة ” ANI” الهندية نقلاً عن مصادر مطلعة في حكومة البلاد، فإن “إن القوات الجوية تعمل على هذه الخطة منذ فترة، لكن العملية أخذت منحنى أسرع، وسيتم تقديم عرض بقيمة 600 كرور (حوالي 787.4 مليون دولار) إلى وزارة الدفاع للموافقة النهائية الأسبوع المقبل”.

وأوضحت الوكالة أن الهند اشترت من روسيا أكثر من 250 مقاتلة من طراز “سو-30″، أما المقاتلات من طراز “سو-30 إم كا إي” الجديدة، فهي من أجل استبدال المقاتلات المفقودة نتيجة حوادث مختلفة. كما أن القوات الجوية الهندية تمتلك ثلاثة أسراب من طراز “ميغ-29″، حيث يخضعون بانتظام للتحديث ويلعبون دورًا مهمًا في نظام الدفاع الجوي للبلاد.

ويذكر أن حادثاً وقع بين الجيشين الصيني والهندي، مساء يوم 15 حزيران/يونيو الحالي، في منطقة وادي غالفان في لاداخ، حيث أنه وبحسب الجيش الصيني، انتهك الجيش الهندي التزاماته، وعبر خط السيطرة الفعلية مرة أخرى بشكل غير قانوني ونفذ بشكل متعمد ضربة استفزازية، ما أدى إلى اشتباك عنيف، سقط خلاله قتلى وجرحى. واحتجت وزارة الخارجية الصينية وقدمت عريضة للهند فيما يتعلق بالحادث الجديد على الحدود.

من جهتها، أعلنت وزارة الخارجية الهندية أن الاشتباك جاء نتيجة لمحاولة من الجانب الصيني تغيير ما تم التوافق عليه، من جانب واحد، بشأن الامتثال لخط السيطرة الفعلية في واديغ الفان.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate