معلومات هامة عن مقابر السفن العملاقة في الشرق الأوسط وجنوب آسيا

مدمرة USS Donald Cook الأميركية
مدمرة USS Donald Cook الأميركية

تتكون السفن الحربية والتجارية من هياكل عملاقة، تمكنها من مقاومة ظروف الطقس السيئة لسنوات دون أن تؤثر على كفاءتها في نقل البضائع التجارية، أو في تنفيذ المهام العسكرية في أعالي البحار، بحسب ما نقلت سبوتنيك في 31 أيار/ مايو الماضي.

لكن كل السفن يجب أن تتوقف قبل أن ينتهي عمرها الافتراضي، حتى لا تتعرض إلى نهاية كارثية، تعرض كل ما عليها ومن عليها إلى خطر محتوم، وهو ما جعل مقابر السفن واحدة من أضخم المواقع البحرية في العالم، لأن السفن لا تذهب إليها إلا في الرحلة الأخيرة، حيث يتم تركها للتحلل ذاتيا أو تقطيعها إلى أجزاء، كما يطلق مقابر السفن على المواقع، التي يوجد بها عدة سفن غارقة في ذات المكان.

وأورد موقع “لوجيستك ميديل إيست” الأمريكي، أكبر 5 مقابر للسفن الحربية والتجارية في العالم، مشيرا إلى أنها توجد في الشرق الأوسط وجنوب آسيا.

ولفت الموقع إلى أن تلك الدول هي الهند وباكستان، والصين وبنغلاديش، وتركيا، مشيرا إلى أنها كانت تضم نحو 92 في المئة من السفن، التي انتهى عمرها الافتراضي، في 2013، بعدما تم إخراجها من الخدمة في العديد من الدول، بينما أشارت صحيفة “المصري اليوم” إلى وجود “مقبرة للسفن” في البحر الأحمر.

1- سفن عملاقة
استقبلت مقابر السفن في كل من الهند وباكستان وبنغلاديش نحو 50 في المئة من إجمالي السفن الضخمة التي يتم إخراجها من الخدمة في العالم كله، التي وصل عددها إلى نحو 1119 سفينة.

2- باكستان
يوجد بها مقبرة سفن ضخمة استقبلت، في 2013، سفن خرجت من الخدمة عددها 104 سفينة، تمثل نسبة 9 في المئة من حجم مقابر السفن في العالم، وتوجد في غرب كاراتشي.

3- تركيا
يصل عدد السفن التي يتم تفكيكها سنويا في مقبرة السفن في تركيا إلى 136 سفينة متنوعة، وهو ما يجعلها تمتلك نسبة 12 في المئة من إجمالي السفن التي يتم تفكيكها في العالم.

4- بنغلاديش
يتفاوت عدد السفن التي يتم تفكيكها داخل مقبرة السفن في بنغلاديش، من عام إلى آخر، وتشير الإحصائيات إلى أنه تم تفكيك 211 سفينة في بنغلاديش في 2013، بنسبة 19 في المئة من إجمالي السفن التي تم إهلاكها في العالم كله.

5- الصين
وصلت نسبة الصين من حجم السفن التي تم تفكيكها في العالم عام 2013 إلى 21 في المئة، بعدد 239 سفينة، ويعد حوض السفن “ينو يارد” من أكبر مقابر السفن في العالم.

6- الهند
تعد الهند في المرتبة الأولى عالميا بين أكبر الدول، التي يوجد بها مقابر سفن، وكانت مسؤولة عن نحو 31 في المئة من السوق العالمي، بـ 347 سفينة تم تفكيكها هناك، وتوجد في ولاية كجرات، شمال غربي الهند.

ورغم وجود عشرات المواقع، التي شهدت غرق سفن ضخمة، إلا أن مصطلح “مقابر السفن”، لا يطلق إلا على المواقع التي غرق فيها عدة سفن ضخمة، أو في مواقع تفكيك السفن، التي يتم فيها تحويل مئات السفن الضخمة إلى أجزاء أو تركها لتتحلل ذاتيا.

7- مصر
وتعد مصر من الدول، التي يوجد بها مواقع بها العديد من السفن الغارقة، ومنها “مثلث أبو النحاس” في البحر الأحمر.

وتقول صحيفة “المصري اليوم” إن منطقة “أبو النحاس” بالبحر الأحمر، يوجد بها ما بين 5 إلى 7 سفن غارقة، مشيرة إلى أنها تعد مقبرة للسفن.

وتضيف الصحيفة: “حتى اليوم لم يتمكن الباحثون من إحصاء عدد السفن، إلا أن أعدادها تتراوح بين خمسة وسبعة سفن ضخمة”.

بينما يشير تقرير لـ”اليوم السابع” أن من بين تلك السفن، السفينة الحربية البريطانية “ثيستلغورم” التي يعود تاريخها للحرب العالمية الثانية وتعد من أهم السفن الغارقة فى البحر الأحمر.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate