وكالة: كيم يوقف خطة التحرك العسكري ضد كوريا الجنوبية

صاروخ كوري
تُظهر هذه الصورة التي تم التقاطها في 10 سبتمبر 2019 وتم إصدارها من وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية (KCNA) في كوريا الشمالية في 11 سبتمبر 2019 اختبارًا لإطلاق "قاذفة صواريخ فائقة الحجم" في مكان غير معلوم في كوريا الشمالية (AFP)

ترأس الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في 23 حزيران/ يونيو الجاري، اجتماعا للقيادات العسكرية، لبحث خطة العمل العسكري ضد كوريا الجنوبية.

وأعلنت وكالة “سونا” الكورية الشمالية، أن كيم قرر وقف خطة العمل العسكري ضد الجارة الجنوبية. وتصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية، مع تصعيد بيونغ يانغ خطابها ضد سيئول، وتفجيرها مكتب الاتصال المشترك في كيسونغ يوم 16 يونيو، وتهديدها بالقيام بعمليات عسكرية ضد الجنوب، وذلك إثر إطلاق بالونات من كوريا الجنوبية تحمل مناشير مناهضة لبيونغ يانغ وصلت إلى الشمال.

وتهدد كوريا الشمالية بإعادة نشر قواتها في منطقتي مجمع كيسونغ الصناعي وجبل كومكانغ السياحي، بالإضافة إلى إعادة نشر نقاط حرس الحدود التي تمت إزالتها في ظل الانفراج الحذر الذي حصل في العلاقات بين البلدين في الآونة الأخيرة.

من جانبه، حذر الجيش الكوري الجنوبي بلهجة قوية غير معتادة من أنه سيرد بقوة إذا قام الشمال بأي استفزاز عسكري.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate