إيرباص توقع عقداً بقيمة 550 مليون يورو مع وزارة الدفاع البريطانية

قمر اصطناعي
قمر Skynet-6A الإصطناعي

الأمن والدفاع العربي – خاص

وقع قسم الدفاع والفضاء في إيرباص (Airbus Defense and Space) عقداً تفوق قيمته 500 مليون جنيه (550 مليون يورو) مع وزارة الدفاع البريطانية لتسليم القمر الاصطناعي العسكري “سكاي نت 6-أي” في العام 2025 كما أعلنت المجموعة في 19 تموز/يوليو الجاري.

وجاء في بيان لإيرباص “وقع قسم الدفاع والفضاء في إيرباص عقدا مع وزارة الدفاع البريطانية لتوسيع وتحسين أسطول سكاي نت” من أجل “تطوير وانتاج وتجميع ودمج وحماية من القرصنة المعلوماتية واختبار واطلاق قمر اصطناعي عسكري للاتصالات +سكاي نت 6-أي+ مقرر في 2025”.

ويغطي العقد أيضاً برامج تطوير تكنولوجية وأنظمة جديدة آمنة للقياس عن بعد ومتابعة وتحكم واطلاق واختبارات في المدار وتحديث نظام سكاي نت الحالي الموجود في الخدمة منذ 2003″ بحسب المجموعة.

في هذا الإطار، قال ريتشارد فرانكلين، المدير الإداري لشركة إيرباص للدفاع والفضاء في المملكة المتحدة: “تفتخر شركة إيرباص للغاية بأنها منحت عقد الدفاع البريطاني الهام هذا استمرارًا لتقاليدنا الطويلة كمقدم خدمات نظام الاتصالات الفضائية العسكرية الوطني في المملكة المتحدة”، مضيفاً: “يُعدّ تصنيع الأقمار الإصطناعية، المرتبط بخدمات الدعم، مكونًا حاسمًا في استراتيجية الفضاء الحكومية والصناعية في المملكة المتحدة وهذا العقد يدعم مكانة وزارة الدفاع البريطانية والصناعة الرائدة في هذا القطاع”.

وأكمل: “سيؤدي بناء هذا القمر الإصطناعي العسكري، مثل Skynet 5، إلى فرص تصديرية كبيرة في السنوات القادمة، وزيادة وظائف التصنيع عالية القيمة ودعم سلسلة إمداد متنوعة في هذا القطاع المتزايد الأهمية”.

وأشار إلى أن هذا العقد الخاص بـ 6A يُبرهن “شراكة عمل قوية بيننا مع وزارة الدفاع البريطانية، مبنية على النجاح الذي حققناه بشكل مشترك على نظام Skynet 5 منذ عام 2003. تلتزم شركة إيرباص بتقديم خدمات الاتصالات العسكرية ذات المستوى العالمي لقواتنا المسلحة عبر العالم ، ونتطلع إلى تقديم هذه الخطوة في تغيير القدرة إلى وزارة الدفاع”.

من جهته، قال وزير الدفاع البريطاني بن والاس: “إن قدرة الأقمار الإصطناعية الجديدة الأكثر تقدمًا ستوفر دعمًا مستمرًا للاتصالات إلى القوات البريطانية المنتشرة لسنوات عديدة. يجب أن يستمر الدفاع البريطاني في الابتكار والتحوّل، خاصة في الفضاء الإلكتروني والفضاء. إن الاستثمار في معدات من الدرجة الأولى مثل هذا القمر الإصطناعي Skynet الجديد سيبقينا في مأمن من التهديدات التي نواجهها الآن وفي المستقبل”.

إن برنامج Skynet 5، الذي تديره شركة إيرباص، زوّد وزارة الدفاع البريطانية بمجموعة من خدمات الاتصالات العسكرية القوية والموثوقة والآمنة، التي تدعم العمليات العالمية منذ عام 2003. تشارك شركة إيرباص في جميع مراحل Skynet منذ عام 1974 وتستند هذه المرحلة إلى التزام المملكة المتحدة القوي بتصنيع الفضاء في المملكة المتحدة. بدأ البرنامج الأخير باستخدام الأقمار الإصطناعية القديمة Skynet 4 ثم زيادتها بشبكة أرضية تم تجديدها بالكامل قبل إطلاق الأقمار الصناعية Skynet 5A و 5 B و 5 C و 5 D بين عامي 2007 و2012.

وإيرباص التي تأسست في العام ألفين بعد دمج شركات “ايروسباسيال-ماترا” الفرنسية و”داسا” الألمانية و”كاسا” الإسبانية، سجلت في 2019 رقم أعمال بقيمة 70,5 مليار يورو.

ويتركز ثلاثة أرباع نشاطاتها (77% من رقم الأعمال) على فرعها للطيران التجاري (54,8 مليارا) يليه فرع الدفاع والفضاء (15% مبلغ 10,9 مليارات) وإيرباص هليكوبترز (8% مبلغ 6 مليارات).

وفي شباط/فبراير أطلق فرع الدفاع والفضاء في المجموعة خطة لإعادة الهيكلة تنص على إلغاء 2665 وظيفة منها 926 في ألمانيا و722 في إسبانيا و464 في فرنسا و346 في بريطانيا، بسبب ركود في فرع الفضاء وتأجيل عقود دفاعية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate