البحرية الروسية تدعم أسطول بحر البلطيق بـ6 سفن صاروخية جديدة

سفينة روسية
السفينة البحرية الروسية الكبيرة المضادة للغواصات الأدميرال بانتيلييف تصل إلى ميناء مانيلا في 6 يناير 2019 (AFP)

ستدعم القوات البحرية في الجيش الروسي أسطول بحر البلطيق بـ6 سفن صاروخية حديثة، وفق ما أعلن القائد العام للقوات البحرية نيكولاي يفمينوف، بحسب ما نقل موقع روسيا اليوم.

وفي مقابلة مع الصحافة حول الموضوع قال يفمينوف إن “أسطول بحر البلطيق في الجيش الروسي يخضع لعمليات تطوير وتعزيز للقوة سيحصل فيها على سفن جديدة، في المستقبل القريب.. سيحصل هذا الأسطول على 6 سفن صاروخية من نوع كاراكورت بناها مصنع بيلا في إطار المشروع الحكومي 22800، 4 من هذه السفن ستكون مجهزة بمنظومات بانتسير للدفاع الجوي”.

وأشار يفمينوف إلى أن أول سفينة من نوع “كاراكورت” تحمل اسم Odintsovo تم تجهيزها بمنظومات “بانتسير” كانت قد بدأت مرحلة جديدة من الاختبارات الحكومية بإشراف أسطول بحر البلطيق في 30 يونيو الفائت.  

ومن ناحية أخرى كانت مصادر في أسطول بحر البلطيق الروسي قد أشارت في وقت سابق إلى أن سفينة Odintsovo المذكورة هي أول سفينة “كاراكورت” تم تجهيزها بمنظومات “بانسير-إم” المطورة خصيصا للقوات البحرية، وأن التسليح الرئيسي لهذا النوع من السفن يضم منظومة  3S14 القادرة على إطلاق الصواريخ المجنحة من نوع Caliber-NK و Onyx.

وكانت روسيا قد بنت السفينة المذكورة في إطار المشروع الحكومي رقم 22800 عام 2016، وأنزلتها للمياه بعدها بعامين تقريبا لتخدم في الأسطول العسكري البحري للبلاد كفرقاطة حربية صاروخية، ويبلغ طول هذه السفينة 67 مترا، وعرضها 11 م، ومقدار إزاحتها للمياه 800 طن، ويمكنها الإبحار لمسافات تصل إلى 2500 ميل بسرعة 30 عقدة بحرية، وإنجاز مهمات تستمر لـ 11 يوما.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate