السفن الروسية تتزود بطائرات مسيّرة تقلع وتهبط عموديا

طائرة مسيرة روسية
طائرة مسيرة روسية

يعمل الخبراء في مؤسسة البحوث المستقبلية الواعدة على تصميم درونات تقلع وتهبط عموديا على سطح السفينة، بحسب ما نقلت روسيا اليوم في 1 تموز/ يوليو الجاري.

وقال رئيس المركز القومي الروسي الخاص بتطوير التكنولوجيات والروبوتات، أوليغ مارتيانوف، في حديث أدلى به لوكالة “نوفوستي”نحن نعمل على تصميم طائرات من دون طيار تقلع وتهبط عموديا على سطح السفينة.

ويعني ذلك أن الدرون يمكن أن يقلع من متن السفينة ويقوم بأداء مهمة قتالية، ثم يعود ويهبط على سطح سفينة سائرة في البحر على الرغم من التموج.

وأجرت المؤسسة أول تجربة من شأنها التأكد من قدرة سرب من الدرونات على الإقلاع والهبوط العموديين على موقع محدود المساحة. ويتوقع أن تجرى قريبا تجربة أخرى من شأنها اختبار خوارزميات الإقلاع والهبوط الأوتوماتيكيين على سطح السفينة.

وقال، أوليغ مارتيانوف، سيتم الكشف عن ملامح الدرون الجديد بعد شهرين، ثم سيبدأ العمل على تصميمه. ويتوقع أن تتزود بدرونات الإقلاع العمودي الفرقاطات العاملة في البحرية الروسية وكاسحات الجليد المدنية والعسكرية.

يذكر أن وسائل الإعلام الروسية كانت قد أفادت في وقت سابق بخطط روسيا لتشكيل شبكة عالمية من الدرونات المسيرة الذكية العاملة في الجو وتحت الماء وعلى سطحه.

وذلك بعد أن أعلن مدير عام مكتب “روبين” الروسي للتصاميم البحرية، إيغور فلنيت، عن عزم مكتبه تحقيق التكامل بين الغواصات والسفن والطائرات المسيرة الروسية وتشكيل شبكة عالمية موحدة تتحكم في عملها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate