بين الصين وأميركا.. تحدي الترسانة النووية

صورة لصواريخ نووية
صورة لصواريخ نووية

قال دبلوماسي صيني كبير، في 8 تموز/ يوليو الجاري، إن بلاده ستكون سعيدة بالمشاركة في مفاوضات ثلاثية للحد من التسلح، مع الولايات المتحدة وروسيا، وذلك في حال كانت واشنطن مستعدة لخفض ترسانتها النووية إلى مستوى ترسانة بكين.

وطالما دعت الولايات المتحدة الصين للانضمام إلى مفاوضات ثلاثية، لتمديد معاهدة الأسلحة النووية الرئيسية بين الولايات المتحدة وروسيا، التي من المقرر أن ينتهي أجلها في شباط/ فبراير من العام المقبل.

وأوضح رئيس إدارة الحد من التسلح بوزارة الخارجية الصينية، فو كونغ، أن بلاده “غير مهتمة” بالانضمام إلى المفاوضات بين القوتين العظميين في زمن الحرب الباردة، في ظل الواقع الحالي، حيث تفوق الترسانة النووية الأميركية مثيلتها الصينية بنحو 20 مرة.

وتحدى المسؤول الصيني أميركا بأن تخفض مستوى ترسانتها النووية، قائلا: “بوسعي أن أؤكد لكم أنه إذا قالت الولايات المتحدة إنها مستعدة لخفض (ترسانتها) إلى مستوى الترسانة الصينية، فإن الصين ستكون مستعدة للمشاركة في المفاوضات من اليوم التالي”.

وتابع: “لكن في الحقيقة نعلم أن ذلك لن يحدث”، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate