روسيا تنتهي من تحديث حاملة طائراتها الوحيدة عام 2022

حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف"
حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف"

توقفت حاملة الطائرات الروسية الوحيدة “الأميرال كوزنيتسوف” عن إطلاق الدخان الأسود من مدخنتها بعد خضوعها لعملية الإصلاح والتحديث.

صرح بذلك رئيس شركة السفن الموحدة الروسية، أليكسي رخمانوف، في حديث أدلى به لوكالة “إنترفاكس” الروسية.

وأكد، راخمانوف، مرة أخرى أن أعمال الإصلاح كلها لا تخرج عن حدود الجدول الزمني، باستثناء الحريق الذي شب في السفينة  نهاية العام الماضي. لكنه لم يؤثر، حسب المدير العام، على موعد تسليم حاملة الطائرات للبحرية الروسية عام 2022.

وفيما يتعلق بالدخان الأسود الذي كان يظهر فوق مدخنة السفينة فإنه يعود إلى خلل في نظام ضبط الوقود. لقد تمت إزالة الخلل واستبدال مراجل السفينة كلها، فضلا عن استبدال المضخات وأجهزة الاتصال وإصلاح المدارج التي تهبط عليها الطائرات وتقلع منها.

وتزودت حاملة الطائرات أثناء تحديثها بنموذج بحري من منظومة “بانتسير” للصواريخ والمدافع المضادة للجو.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate