واشنطن مستمرّة في تقييم كيفية “معاقبة” تركيا بسبب منظومة أس-400 الدفاعية

منظومة أس-400
منظومة أس-400 الروسية في الساحة الحمراء خلال موكب يوم النصر العسكري في موسكو يوم 9 مايو 2017 (AFP)

قال وزير الخارجية، الأميركي مايك بومبيو في 30 تموز/يوليو الجاري إن الولايات المتحدة مستمرة في تقييم كيف سترد على شراء تركيا لمنظومة إس-400 الدفاعية الروسية، وفق ما نقلت قناة سكاي نيوز عربية.

وقال بومبيو أثناء جلسة استماع للجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، رداً على أسئلة السناتور بوب منينديز، كبير الديمقراطيين باللجنة: “ما زلنا نقيم كيف نطبق عقوبات من أجل تحقيق هدفنا النهائي”.

وكان أعضاء في مجلس النواب الأميركي، من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، قدموا مشروع قانون يقضي بفرض عقوبات على تركيا، بسبب شرائها منظومة صواريخ إس 400 الروسية.

كما حرّك مشروعون أميركيون، قبل أسابيع، ملف تركيا ومقاتلة الشبح “إف- 35″، الذي غاب عن الاهتمام في الشهور الأخيرة، ساعين إلى طرد أنقرة من آخر صلة لها بهذه المقاتلة التي تعد الأغلى في العالم، وفقاً لسكاي نيوز.

وفي رسالة إلى وزير الدفاع الأميركي، مارك إسبر، طالب أعضاء ديمقراطيون وجمهوريون على حد سواء، بالإسراع في إخراج تركيا من برنامج تصنيع المقاتلة التي يبلغ ثمن بعضها 100 مليون دولار.

واستجابت إدارة الرئيس الأميركي بالسابق لنداءات أعضاء الحكومة، وبدأت بالفعل في معاقبة تركيا، وفقا لقانون “خصوم أميركا”، الذي يستهدف معاقبة الدول التي تشتري معدات من روسيا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate