وزارة الدفاع الفنلندية تشتبه في انتهاك مقاتلتين روسيتين المجال الجوي للبلاد

سوخوي-27
مقاتلة روسية من طراز سوخوي-27 تهبط في قاعدة تشكلوفسك الجوية، خارج كالينينغراد في 31 مارس 2004 (AFP)

أعلنت وزارة الدفاع الفنلندية في 28 تموز/يوليو الجاري أنّها تشتبه في قيام مقاتلتين روسيتين بانتهاك المجال الجويّ للبلاد قبالة سواحل هلسنكي، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وذكرت الوزارة في بيان أنّ الحادثة “وقعت فوق خليج فنلندا قرب هلسنكي قرابة الساعة الثانية ظهرا (11 صباحا ت غ)”، مشيرة إلى أنّ سلطات مراقبة الحدود فتحت تحقيقا لتأكيد الواقعة.

وأفادت مديرة الاعلام بالوزارة نينا هيرسكي وكالة فرانس برس أنّ طائرتي سوخوي سو-27 “حلقتا في المجال الجويّ الفنلندي لمدة دقيقتين تقريبا”، مشيرة إلى أن بلادها ارسلت مقاتلاتها لتحديد هوية المقاتلتين.

وتعبر الطائرات العسكرية الروسية في شكل دوري خليج فنلندا للوصول لجيب كالينينغراد الروسي بين ليتوانيا وبولندا.

دخلت فنلندا، التي كانت جزءا من الإمبراطورية الروسية بين عامي 1809 و1917، الحرب مرتين ضد الاتحاد السوفياتي خلال الحرب العالمية الثانية، أولاً كدولة مستقلة ثم كحليف للألمان، قبل أن تغير ولاءها في العام 1944 وتقاتل ضد النازيين.

وفنلندا دولة محايدة منذ العام 1955.

وهي ليست عضوا في حلف الأطلسي، لكنّ برامج تعاون متعددة تربطها بالحلف.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.