إسرائيل تقول إنها أحبطت هجوماً إلكترونياً استهدف قطاعها العسكري

مروحية "سي إتش-53 إي سوبر ستاليون" (في الوسط) تابعة لسلاح مشاة البحرية الأميركية في مهمة تدريبية في إسرائيل يوم 12 آذار/مارس الماضي (AFP/Getty Images)
مروحية "سي إتش-53 إي سوبر ستاليون" (في الوسط) تابعة لسلاح مشاة البحرية الأميركية في مهمة تدريبية في إسرائيل يوم 12 آذار/مارس الماضي (AFP/Getty Images)

قالت السلطات الإسرائيلية في 12 آب/أغسطس الجاري أنها أحبطت هجوماً إلكترونياً دبرته مجموعة أجنبية تستهدف الصناعات العسكرية الاستراتيجية التي تصدر سنوياً مليارات الدولارات، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وقالت وزارة الدفاع في بيان إن الهجوم الذي يهدف إلى جمع البيانات من أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالموظفين في هذا القطاع الحساس نفذته “مجموعة دولية من المتسللين تدعى لازاروس تدعمها قوة أجنبية”، مضيفة أن هذا الهجوم “تم إحباطه” دون أن تحدد في البيان الصحافي، ورغم توجيه فرانس برس أسئلة إليها، تاريخ محاولة التصيد هذه والشركات المستهدفة والدولة الأجنبية المعنية.

في آذار/مارس الماضي، أعلنت وزارة الخزانة الأميركية عن فرض عقوبات مالية ضد مواطنَين صينيَين متهمَين بغسل عملات رقمية سُرقت خلال هجوم إلكتروني عام 2018 نفذته مجموعة لازاروس.

أنشأت لازاروس حكومة كوريا الشمالية في عام 2007 كجزء مما يسمى “مكتب الإشراف الفني الثالث” وهو كيان مسؤول عن العمليات السيبرانية في كوريا الشمالية وأدرجته الأمم المتحدة في عام 2016 على القائمة السوداء.

تورطت هذه المجموعة في الهجوم الخبيث بواسطة فيروس واناكراي 2.0 الذي استهدف في عام 2017 الولايات المتحدة وكندا ونيوزيلندا والمملكة المتحدة وشل حوالي 300 ألف جهاز كمبيوتر في جميع أنحاء العالم.

في الحالة الإسرائيلية، استولى قراصنة معلوماتيون على هويات “المديرين والرؤساء التنفيذيين وكبار مسؤولي الموارد البشرية (…) للاتصال بموظفي شركات رائدة في قطاع صناعة الدفاع “، وفقًا للوزارة.

واتصل هؤلاء بكل من الموظفين والقائمين بالتوظيف وعرضوا عليهم فرص عمل وفي الوقت نفسه حاولوا الوصول إلى البيانات الموجودة على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم “للحصول على معلومات حساسة”.

إسرائيل هي هدف متكرر لهجمات قراصنة المعلوماتية وهي تقدم نفسها على أنها “الدولة حديثة النشأة” نظراً لحجم قطاع التكنولوجيا لديها والذي يوظف حوالي 10% من القوى العاملة في البلاد.

وبلغت الصادرات العسكرية الإسرائيلية 7,2 مليار دولار في عام 2019 وكانت آسيا الوجهة الرئيسية لها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate