اختبار صاروخ أميركي مزود برأس فرط صوتي

صاروخ Minuteman III
اختبار صاروخ Minuteman III العابر للقارات في الولايات المتحدة الأميركية

أعلن البنتاغون عن نجاح اختبار أول صاروخ أمريكي فرط صوتي. وقد نشرت الدفاع الأميركية مقطع فيديو، في 6 آب/ أغسطس الجاري، أظهر اختبار الصاروخ المتزود برأس فرط صوتي. وتم عرض الفيديو في مؤتمر الدفاع الفضائي والدرع الصاروخية حيث علق رئيس إدارة الدراسات الفضائية وفرط الصوتية في وزارة الدفاع الأميركية اللواء، نيل ترغود، على تفاصيل الاختبار.

وأظهر الفيديو التحضيرات لإطلاق الصاروخ وإطلاقه، ثم استعرض مسار تحليقه وآثار انفجاره. ويرى الخبراء أن المقصود بالأمر على الأرجح هو اختبار الرأس فرط الصوتي للصاروخ الذي جرى في إطار مشروع Common-Hypersonic Glide Body يوم 19 مارس الماضي في ميدان التجارب “كواي” بجزر هواي.

ووصف البنتاغون آنذاك هذا الاختبار بأنه ناجح دون أن يورد أي تفاصيل أخرى عنه وذلك بعد أن نشر فيديو أظهر إطلاق الصاروخ المتزود برأس فرط صوتي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate