تقديم اقتراح مقاتلات أف-35 لكندا

مقاتلة أف-35
مقاتلة "أف-35بي لايتنينغ 2" تقترب من سفينة الهجوم البرمائية ‏USS Wasp‏ في 18 نيسان/أبريل ‏‏2018، في أعقاب هجوم استكشافي كجزء من تمرين الشهادة (‏CERTEX‏) في بحر الفلبين (‏MC1‎‏ ‏Daniel Barker/Navy‏)‏

الأمن والدفاع العربي – خاص

قدّمت حكومة الولايات المتحدة طلب تقديم العروض (Request For Proposal) لمقاتلات أف-35 التي تُنتجها شركة “لوكهيد مارتن” لصالح كندا لدعم مشروع القدرة القتالية المستقبلية الخاص بها، وفق ما نقلت الشركة في بيان رسمي لها في 31 تموز/يوليو الماضي.

وكانت كندا شريكًا قيّمًا منذ بدء مسابقة برنامج المقاتلة الضاربة المشتركة (Joint Strike Fighter). وتلعب الصناعة الكندية دورًا أساسيًا في سلسلة توريد مقاتلة الجيل الخامس أف-35 العالمية واكتسبت خبرة فنية كبيرة على مدى السنوات الـ15 الماضية من المشاركة في إنتاج المقاتلة.

في هذا الإطار، قال جريج أولمر، نائب الرئيس التنفيذي لبرنامج F-35: “نحن فخورون للغاية بشراكتنا الطويلة مع كندا، والتي لعبت دورًا رئيسيًا في تطوير طائرات أف-35. إن طائرات الجيل الخامس هذه ستُحوّل أسطول القوات الجوية الملكية الكندية وتُوفّر القدرات اللازمة لحماية السماء الكندية”، مضيفاً أن المزيج الفريد من تقنية التخفي والاستشعار الموجود في الأف-35 سيُمكّن القوات الجوية الملكية الكندية من تحديث مساهمتها في عمليات NORAD، وضمان سيادة القطب الشمالي ومواجهة التهديدات العالمية المعقدة بشكل متزايد”.

سيستمرّ البرنامج في توفير فرص التصنيع والإنتاج لكندا، مع ما يُقدّر بـ150.000 وظيفة مدعومة طوال فترة البرنامج. يربط برنامج أف-35 الصناعة الكندية بسلسلة إمداد عالمية تدعم أسطولًا متناميًا سيُقدّم أكثر من 3200 طائرة ويوفر استدامة إلى ما بعد عام 2060.

حتى اليوم، تًشغّل الأف-35 من 24 قاعدة حول العالم. وقد تم تدريب أكثر من 1040 طيارًا وأكثر من 9340 مشرفًا في حين تقوم تسع دول بتشغيل الطائرة من أراضيها، وقد استخدمت ست خدمات هذه النوع من الطائرات في عمليات قتالية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate