بي أيه إي سيستمز تحصل على عقد رئيسي لتحييد الألغام مع البحرية الأميركية

حصلت شركة بي أيه إي سيستمز على عقد بقيمة تصل إلى 87 مليون جنيه إسترليني من قبل وزارة الدفاع الأمريكية (DoD) لتصنيع وتسليم منظومة آرتشرفيش (Archerfish) لتحييد الألغام لصالح البحرية الأميركية.

وهذا هو عقد آرتشرفيش الرابع على التوالي الممنوح لشركة بي أيه إي سيستمز منذ عام 2003، وستقوم الشركة بتسليم هذه المنظومة إلى البحرية الأمريكية خلال السنوات السبع القادمة.

 وتعدّ منظومة آرتشرفيش (Archerfish) أداة لتحييد الألغام تحت الماء حيث يتم التحكم فيها عن بُعد ويمكن إطلاقها وتشغيلها من قبل سفينة أو طائرة مروحية أو غوّاصة غير مأهولة (UUV). ويقوم رابط البيانات المعتمد على الألياف الضوئية ببث الفيديو في الوقت الفعلي وبدقة عالية حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة وبثّ صور سونار عالية التردد للأهداف محل الاهتمام بواسطة أجهزة الاستشعار الموجودة على متن المنظومة. ويقلّل التصميم الوقت الذي يستغرقه تحديد الأهداف وتحييدها، مما يعني أنه يمكن استكمال مهام التطهير بشكل أسرع. وتحمي منظومة آرتشرفيش (Archerfish) الأفراد أيضاً من خلال التخلص من الحاجة إلى إنزال الغواصين في الماء.

 وتستخدم أسراب طائرات الهليكوبتر إم إتش-60إس (MH-60S) التابعة للبحرية الأمريكية (AN / ASQ-235) منظومة آرتشرفيش كجزء من القدرات المحمولة جواً لتحييد الألغام، ويتم نشرها بواسطة السفن القتالية الساحلية.

وبموجب العقد الجديد، ستواصل آرتشرفيش دعم البحرية الأمريكية في العمليات الحيّة لإزالة الألغام وأيضًا توفير القدرة على إجراء تمارين التدريب من الآن وحتى عام 2027.

 ويشمل العقد أيضًا توريد مجموعات بكرات الألياف البصرية ومعدات الدعم والمسوحات والإصلاحات وإدارة البرنامج ودعمه، والتي سيقدمها فريق مشروع آرتشرفيش ومقره بورتسماوث بالمملكة المتحدة. 

وقال الدكتور بروك هوسكينز، مدير المنتجات وخدمات التدريب لدى شركة بي أيه إي سيستمز للخدمات البحرية: “يعتمد هذا العقد على شراكتنا القوية مع البحرية الأمريكية والتي شهدت دعم شركة بي أيه إي سيستمز لعمليات إزالة الألغام على مدار عقدين تقريبًا. ولا تساعد منظومة آرتشرفيش في الحفاظ على سلامة البحارة فحسب، بل تقلل أيضًا من عدد وتكلفة مهمّات إزالة الألغام. ولقدّ أدت قدرتها الرائدة عالميًا وخدمتها المتميزة مع البحرية الأمريكية إلى جعل آرتشرفيش خياراً جذابًا للغاية للقوات البحرية الكبرى الأخرى حول العالم”. 

وقد تم تطوير منظومة آرتشرفيش (Archerfish) من قبل شركة بي أيه إي سيستمز في إطار استثماراتها الخاصة، وهي تعتمد على خبرة الشركة الواسعة في المؤثرات العسكرية تحت الماء.  وتستخدم آرتشرفيش منظومة قيادة وتحكم ذات تصميم مفتوح ومرن يمكن تشغيله من تلقاء نفسه أو دمجه في هيكل إدارة قيادة وتحكم ذات مستوى أعلى.  وبفضل الاتصالات اللاسلكية يمكن نشر المنظومة عن بعد.

ويستمر الاستثمار في المنظومة لتعزيز آرتشرفيش لمواجهة تحديات الإجراءات المضادة للألغام في المستقبل وتقليل التكلفة طوال عمر النظام. وسيسمح الدمج المبتكر باستعادة المنظومة وإعادة استخدامها ويتم تطوير وظيفة التعرف التلقائي على الهدف والتي ستسمح بعمليات آرتشرفيش متزامنة متعددة الطلقات، مما يتيح تحييد الألغام في دفعات. 

ويتم تصنيع آرتشرفيش في المملكة المتحدة في منشأة برود أوك التابعة لبي أيه إي سيستمز في بورتسموث وهامبشاير ومنشأة هيلند في دنفرملاين، فيف. ويؤمن العقد المبرم مع وزارة الدفاع الأمريكية 30 وظيفة تتطلب مهارات عالية في بي أيه إي سيستمز في بورتسموث وفيف والمزيد من الوظائف في سلسلة التوريد في المملكة المتحدة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate