قاذفتان روسيتان من نوع “تو-160” تسجلان رقماً قياسياً عالمياً

قاذفة تو-160
صورة تم الحصول عليها من سلاح الجو الفرنسي في 4 تشرين الأول/أكتوبر 2016 تُظهر مقاتلتين من ‏نوع "تو-160" خلال عملية "مراقبة جوية" مشتركة في مكان غير معروف بين القوات الجوية النرويجية ‏والبريطانية والفرنسية والإسبانية في 22 أيلول/سبتمبر 2016 (‏AFP‏)‏

ذكرت وزارة الدفاع الروسية أن قاذفتين استراتيجيتين فوق صوتيتين من نوع “تو-160” سجلتا في 19 أيلول/سبتمبر الجاري رقماً قياسياً عالمياً في مدى ومدة استمرار التحليق المتواصل دون هبوط لطائرات هذه الفئة، وفق ما نقل موقع روسيا اليوم الإخباري.

وقال قائد الطيران بعيد المدى للقوات الجوية الفضائية الروسية، الفريق سيرغي كوبيلاش، في بيان صحفي: “سجل اليوم طاقمان للطيران بعيد المدى رقما قياسيا في مدى ومدة استمرار تحليق جوي بواسطة قاذفتين استراتيجيتين فوق صوتيين من نوع تو-160″، مضيفاً أن “طياري القوات الجوية الفضائية الروسية كانوا في الجو أكثر من 25 ساعة متواصلة قطعوا خلالها أكثر من 20 ألف كيلومتر”.

وشدد المسؤول العسكري الروسي على أنه “لم ينفذ أحد في السابق تحليقا أطول، على طائرات من هذه الفئة”.

وأوضح أن تحليق قاذفتي “تو-160” جرى فوق المياه الدولية من المحيط المتجمد الشمالي، والمحيط الهادئ، وبحر كارسك، وبحر لابتيف، والبحر السيبيري الشرقي، وبحر تشوكوتسكويه، وبحر بارينتس، مشيرا إلى أن الطائرتين انطلقا من مطار إينغيلس في مقاطعة ساراتوف وهبطتا فيه.

وكان الرقم القياسي السابق في هذا المجال يعود أيضا إلى طائرات “تو-160” وتم تسجيله عام 2010 حيث بلغ 24 ساعة و24 دقيقة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate