قوات 4 دول تطلق قذائف على سفينة أميركية

المدمرة الأميركية بريبل
المدمرة الأميركية بريبل قبالة ساحل كاليفورنيا. (صورة ارشيفية- رويترز)

نشرت قوات البحرية الأميركية على حسابها بموقع “تويتر”، مقطع فيديو مثيرا لتدمير سفينة أميركية، خلال مناورة عسكرية في المحيط الهادي تحمل اسم “ريمباك”، بحسب ما نقلت وسائل الإعلان في 1 أيلول/ سبتمبر الجاري.

والهدف المرصود في الفيديو كان سفينة الشحن “يو إس إس دورهام”، التي خرجت من الخدمة عام 1994 بعد أن عملت مع البحرية لحوالي 25 عاما.

وشاركت في المناورات التي أجريت قرب جزر هاواي 10 دول، بينما استهدفت السفينة قوات 4 دول، هي الولايات المتحدة وأستراليا وكندا وبروناي.

ويظهر الفيديو كيفية تصويب القذائف على الهدف من سفن وطائرات بهدف تدميرها وإغراقها، حيث تمت المهمة بنجاح.

وقالت شبكة “إيه بي سي نيوز” الإخبارية الأميركية، إن القوات تأكدت من خلو المنطقة تماما من أي كائنات بحرية قبل تنفيذ القصف، الذي أدى إلى تدمير السفينة الهدف تماما.

و”ريمباك” مناورة دورية بدأت عام 1971، شاركت بها مؤخرا 10 دول هي أستراليا وبروناي وكندا وفرنسا واليابان ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية والفلبين وسنغافورة، إلى جانب الولايات المتحدة.

وشهدت المناورة حضور 22 سفينة وغواصة واحدة وطائرات حربية، إضافة إلى أكثر من 5 آلاف عسكري.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate