واشنطن تُخطط لنقل وسائلها الحربية من قاعدتها الرئيسة في تركيا

قاعدة إنجرليك
طائرة عسكرية من طراز Hercules C-130 على المدرج في قاعدة إنجرليك الجوية، في ضواحي مدينة أضنة، جنوب شرق تركيا، في 28 يوليو 2015 (AFP)

ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية أن واشنطن تخطط لنقل وسائلها الحربية من قاعدتها الرئيسة في تركيا، إلى جزيرة كريت اليونانية، لـ “معاقبة” الرئيس التركي، رحب طيب أردوغان، على تصرفاته الأخيرة، وفق ما نقلت قناة سكاي نيوز عربية.

ووفقاً للصحيفة، سيستغل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو زيارته لليونان هذا الأسبوع، لمراجعة مقترحات تنص على نقل وسائل أميركية حربية رئيسية، من قاعدة إنجرليك الجوية في تركيا، إلى جزيرة كريت اليونانية، حيث تتطلع الولايات المتحدة إلى تعزيز وجودها العسكري في شرق البحر المتوسط.

وقالت الصحيفة إن زيارة بومبيو لليونان جاءت لتمثل علامة على نفاد صبر الولايات المتحدة من استفزازات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المتكررة، وأبرزها إصراره على شراء أنظمة “إس-400” الروسية المضادة للطائرات، بالرغم من المعارضة الشديدة من الولايات المتحدة وحلفاء تركيا في حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال المحلل العسكري، أثاناسيوس دروغوس، في أثينا: “ما إذا كان بإمكان واشنطن نقل جميع قواتها، بما في ذلك ترسانتها النووية، من إنجرليك، لا يزال غير واضح.. لكن حضور بومبيو إلى اليونان يعزز الرسالة التي تفيد بأن الولايات المتحدة تبحث بنشاط عن خيارات بديلة، وهو ما يمثل شوكة في حلق أردوغان.”

ولطالما كانت قاعدة إنجرليك، التي أقيمت في ذروة الحرب الباردة بالقرب من الحدود التركية مع سوريا، قاعدة حيوية ومهمة للمصالح الاستراتيجية للولايات المتحدة في الشرق الأوسط. وقد تم استخدامها مؤخرا كنقطة انطلاق للضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة ضد داعش في سوريا والعراق.

ولكن الآن تبحث الولايات المتحدة عن مركز جديد للقاعدة، وهي منشأة بحرية أميركية على الساحل الشمالي الغربي لجزيرة كريت، تسمى “بخليج سودا”، والتي يخطط بومبيو لزيارتها الثلاثاء.

وقال رئيس اللجنة الفرعية للعلاقات الخارجية لأوروبا في مجلس الشيوخ، رون جونسون، إن المنشأة البحرية “خليج سودا” ستحمل أهمية استراتيجية كبيرة في المستقبل.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate