البنتاغون يدين اختبار تركيا لمنظومة “إس-400”

منظومات الدفاع الجوي الصاروخية "إس-400"
منظومات الدفاع الجوي الصاروخية "إس-400"

أدانت وزارة الدفاع الأميركية، في 23 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، “بشدة تجربة تركيا نظام إس400″، محذرة “من مخاطر وعواقب وخيمة على العلاقة الأمنية بين البلدين”.

وقال البنتاغون، في بيان “تدين وزارة الدفاع بأشد العبارات الممكنة تجربة تركيا يوم 16 أكتوبر لمنظومة الدفاع الجوي إس-400، وهو الأمر الذي أكده اليوم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان”.

وأضاف: “لقد كنا واضحين وثابتين في موقفنا: إن نظام S-400 لا يتوافق مع التزامات تركيا كحليف للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي”.

وتابع: “نحن نعترض على اختبار تركيا لهذا النظام، الأمر الذي ينطوي على مخاطر وعواقب وخيمة على علاقتنا الأمنية”.

وجاء في ختام البيان: “جرى طرد أنقرة من برنامج الطائرات المقاتلة F-35.. وما يزال إس 400 يمثل عائقا كبيرا أمام التقدم في علاقتنا الثنائية”.

وأكد الرئيس التركي، الجمعة، أن بلاده اختبرت نظام الدفاع الصاروخي الروسي الصنع إس-400.

وقال أردوغان إن تركيا لها كل الحق في اختبار معداتها. وأضاف عن أنظمة الصواريخ الروسية: “لقد تم اختبارها، ويتم اختبارها”، موضحا أن “موقف الولايات المتحدة ليس ملزما لنا على الإطلاق”.

وكانت الولايات المتحدة قد اعترضت بشدة على استحواذ تركيا، العضو في حلف الناتو، على النظام الروسي المضاد للطائرات، وطردت أنقرة من برنامجها للطائرات المقاتلة F-35، قائلة إن أنظمة إس-400 تشكل تهديدا للطائرات المقاتلة الشبح، ولن تكون قابلة للعمل مع أنظمة الناتو.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate