2021-01-16

باريس تبلغ بومبيو معارضتها انسحاباً أميركياً من أفغانستان أو العراق

قاعدة عراقية
صورة نشرتها قوات مشاة البحرية الأميركية في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2005 تُظهر مروحيات أباتشي تابعة للجيش الأميركي تُقدّم الدعم الجوي لقوات التحالف الملحقة بالفرقة البحرية الثانية في هجوم كبير خلال عملية الستار الفولاذي في القصيبة على الحدود العراقية السورية في غرب العراق (AFP)

قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان في 13 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري إن الحكومة الفرنسية ستبلِغ وزير الخارجية الأميركي خلال زيارته المرتقبة إلى باريس عدم تأييدها سحب القوات الأميركية من أفغانستان أو العراق، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

عند سؤاله حول احتمال تسريع سحب القوات الأميركية من أفغانستان، قال الوزير لتلفزيون “بي إف إم” وراديو “أر إم سي” المحليين إنه “لا يجب القيام بذلك في رأينا. ولا يجب القيام بذلك في العراق أيضا، سنقول له ذلك” خلال زيارته إلى باريس.

وأضاف لودريان “يوجد الكثير من المواضيع الشائكة التي سنتناولها، هناك الوضع في العراق والوضع في إيران والإرهاب والصعوبات في الشرق الأوسط وملف العلاقة مع الصين”. 

وقبل 69 يوما من انتهاء ولايته، يعمل الرئيس الأميركي دونالد ترامب على تعيين موالين له في مناصب مهمة في وزارة الدفاع بهدف تسريع الانسحاب من أفغانستان على ما يبدو.

وانتشرت مؤخرا معلومات حول انسحاب أميركي ممكن من العراق. وأكدت عدة مصادر سياسية ودبلوماسية لوكالة فرانس برس بداية تشرين الأول/أكتوبر أن مايك بومبيو أنذر بغداد أنه سيغلق سفارة بلاده ويسحب دبلوماسييها وجنودها الـ3 آلاف في حال لم تتوقف اعتداءات جماعات موالية لإيران على المصالح الأميركية في العراق.

ومن المزمع أن يستقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صباح الاثنين وزير الخارجية الأميركي الذي يجري جولة في أوروبا والشرق الأوسط، ويأتي هذا اللقاء بطلب من بومبيو وسيتم بـ”شفافية كاملة مع فريق الرئيس المنتخب جو بايدن” وفق ما أوضحت الرئاسة الفرنسية الخميس.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*