2021-01-26

كورفيت روسي جديد يختبر أسلحته في بحر اليابان

سفينة حربية روسية
سفينة حربية روسية

أعلن رئيس قسم دعم المعلومات بالخدمة الصحفية لقوات الدفاع الجوي لأسطول المحيط الهادئ، الكابتن نيكولاي فوسكريسنسكي، أنه يتم اختبار أحدث سفينة حربية “بطل الاتحاد الروسي ألدار تسيدينجابوف” في بحر اليابان.

أجرت الكورفيت اختبارًا لإطلاق النار على أهداف بحرية وجوية من مدفع متنوع 100 ملم من طراز A-190 ومدفع آلي بستة سبطانات AK-630.

أيضًا، تدرب البحارة على إنشاء تشويش إلكتروني باستخدام قاذفة PK-10 عيار 122 ملم. تدعم عمل السفينة في البحر طائرات تو-142 وإيل-38 التابعة لأسطول المحيط الهادئ للطيران البحري، حسب قناة “زفيزدا” الروسية.

والخطوة التالية هي التحضير لاختبار أسلحة مضادة للغواصات ومجمع صواريخ كروز “أورانوس” المضادة للسفن.

“ألدار تسيدينجابوف”- هي ثالث سفينة دورية متعددة الأغراض من المشروع رقم 20 380. وقد سميت على اسم البحار ألدار تسيدينجابوف والذي، بعمر 19 عامًا، منع في سبتمبر 2010 انتشار حريق في غرفة محرك مدمرة أسطول المحيط الهادئ “بيستري” دافعا حياته ثمنا لذلك، ولقب ببطل الاتحاد الروسي بعد وفاته.

طرادات المشروع 20380 هي سفن المنطقة البحرية القريبة. يصل إجمالي السعة إلى 2.2 ألف طن، والسرعة 27 عقدة، ومدى الإبحار المستقل يصل إلى أربعة آلاف ميل.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.