سفير إسرائيل في أميركا: نشعر “براحة كبيرة” لبيع طائرات أف -35 للإمارات

مقاتلة أف-35
طائرة مقاتلة طراز أف-35 تُحلّق فوق البيت الأبيض في 12 يونيو 2019 في واشنطن العاصمة (AFP)

أعلن سفير إسرائيل لدى الولايات المتحدة رون دريمر في مقابلة مع قناة MSNBC في 7 ديسمبر الجاري أن إسرائيل “تشعر براحة كبيرة” لبيع طائرات إف -35 للإمارات العربية المتحدة، مضيفاً أن صفقة الأسلحة التي أبرمتها إدارة ترامب مع الإمارات العربية المتحدة بقيمة 23 مليار دولار لا تزعج إسرائيل”.

وبحسب ما نقلت وكالة سبوتنيك، أوضح دريمر: “نعتقد أن صفقة الأسلحة هذه لا تنتهك الالتزام الأميركي بميزة التفوق الإسرائيلي”، معتبراً أن الإمارات تقف الى جانب إسرائيل في مواجهة إيران، ومضيفاً: “أنا حقا لا أفقد النوم في الليل بسبب بيع طائرة “إف 35″ للإمارات، لكن ما يمنعني من النوم هو فكرة عودة أحدهم إلى الاتفاق النووي”.

وجاءت هذه التصريحات بحصور سفير الامارات لدى الولايات المتحدة يوسف العتيبة، وشدد الاثنان على معارضة بلديهما لعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي مع إيران.

وتشمل الصفقة بين واشنطن وأبوظبي خمسين مقاتلة إف-35 بقيمة 10.4 مليارات دولار، و18 طائرة مسيرة مسلحة من طراز إم كيو-9 بقيمة 2.97 مليار دولار وذخائر جو-جو، وجو-أرض تناهز قيمتها عشرة مليارات دولار.

وأدلى دريمر بهذه التصريحات في محاولة لإقناع أعضاء الكونغرس الذين أعربوا في الأيام الأخيرة عن شكوكهم بشأن صفقة بيع الطائرات لأبوظبي، وفقا لقناة “I24” الإسرائيلية.

وأطلق، الشهر المنصرم، ثلاثة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي مسعى لمنع إدارة الرئيس دونالد ترامب من بيع الإمارات 50 مقاتلة شبح من طراز إف-35، معربين عن قلقهم من هذه الصفقة التي ينظر إليها على أنها مكافأة للدولة الخليجية على اعترافها بإسرائيل.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.