الجيش الإيراني يجري مناورات واسعة تركز على الطائرات المسيّرة

طائرة شاهد 129
طائرة "شاهد 129" من دون طيار الإيرانية (صورة أرشيفية)

يجري الجيش الإيراني اعتباراً من 5 يناير الجاري، مناورات عسكرية “مشتركة وواسعة النطاق” في وسط البلاد تركز على الطائرات المسيّرة، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية “إرنا”.

وأوضحت الوكالة أن المناورات التي تستمر يومين، ستشارك فيها “مئات الطائرات المسيّرة التابعة للقوات البرية والجوية والبحرية، في منطقة سمنان (المحافظة الواقعة في وسط إيران) وأجزاء مختلفة” من البلاد.

وأفادت “إرنا” أن هذه الطائرات المصنّعة محليا، ستقوم بمناورات “قتال ومراقبة واستطلاع وحرب الكترونية”، في طلعات جوية على مديين قريب وبعيد.

وأشارت الى أن الجيش سيعرض أيضا “انجازات” تحققت في مجال الطائرات المسيّرة، من خلال معرض يحضره عدد من كبار القادة العسكريين الإيرانيين.

ويأتي إعلان المناورات في ظل توتر متصاعد مع الولايات المتحدة، وغداة الذكرى السنوية الأولى لمقتل اللواء قاسم سليماني، أحد أبرز القادة العسكريين الإيرانيين، بضربة جوية من طائرة أميركية مسيّرة قرب مطار بغداد في كانون الثاني/يناير 2020.

كما يأتي بعد ساعات من إعلان وزارة الدفاع الأميركية أن حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” ستبقى في منطقة الخليج بسبب “التهديدات الأخيرة” من جانب إيران، وذلك بعد تقارير أشارت إلى أنها ستعود إلى قاعدتها بالولايات المتحدة في ما كان البعض اعتبره مؤشرا إلى خفض التصعيد.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.