2021-04-19

حاملة الطائرات “نيميتز” الأميركية تنسحب من الشرق الأوسط

طائرات حربية بما في ذلك مقاتلات "أف/أيه-18" شوهدت وهي على متن حاملة "يو أس أس كارل ‏فينسون" (‏CVN-70‎‏)، وهي حاملة طائرات من طراز "نيميتز" تابعة للبحرية الأميركية، وهي ترسو قبالة ‏الساحل في دانانج - فيتنام يوم 5 آذار/مارس، عام 2018 (‏AFP‏)‏
طائرات حربية بما في ذلك مقاتلات "أف/أيه-18" شوهدت وهي على متن حاملة "يو أس أس كارل ‏فينسون" (‏CVN-70‎‏)، وهي حاملة طائرات من طراز "نيميتز" تابعة للبحرية الأميركية، وهي ترسو قبالة ‏الساحل في دانانج - فيتنام يوم 5 آذار/مارس، عام 2018 (‏AFP‏)‏

أفادت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في 2 شباط/فبراير الجاري أن حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” تتجه من منطقة عمليات القيادة الوسطى ونقلها لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ، وفق ما جاء في تصريحات أدلى بها، المتحدث باسم البنتاغون، جون كيربي، من مقر الوزارة بواشنطن.

وبحسب وكالة الأناضول، قال كيربي في تصريحاته إن حاملة الطائرات المذكورة كانت في الشرق الأوسط منذ حوالي 9 أشهر بسبب التوترات مع إيران، مشيرًا أنه ليست لديهم خطط لإرسال حاملة أخرى إلى المنطقة لتحل محلها، موضحاً أنه لا يوجد أي دافع استراتيجي وراء سحب حاملة الطائرات من الشرق الأوسط، مشددًا على أنها كانت في البحر لفترة أطول من اللازم، وستعود إلى الولايات المتحدة.

وقبل 9 أشهر تم إرسال حاملة الطائرات المذكورة إلى منطقة الشرق الأوسط بسبب التوتر مع إيران، وذلك رفقة عدد من الغواصات والقطع الحربية.

ويرى مراقبون أن سحب حاملة الطائرات، وعدم إرسال أخرى مكانها مؤشر على اتجاه إدارة بايدن لخفض التصعيد مع إيران.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.