2021-10-17

خمس مقاتلات صينية وطائرة استطلاع أميركية تدخل أجواء تايوان

مقاتلة J-20
مقاتلة صينية من طراز "جيه-20" خلال عرض جوي في معرض الصين للطيران 2018 في تشوهاي في مقاطعة قوانغدونغ جنوب الصين في 6 تشرين الثاني/نوفمبر 2018 (AFP)

أعلنت تايوان في 31 يناير الماضي أن 5 طائرات عسكرية صينية وطائرة استطلاع أميركية دخلت منطقة “تحديد الدفاع الجوي” جنوب غربي البلاد، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وهذه هي المرة الأولى التي تشير فيها تايوان إلى تحليق طائرة أميركية في أجوائها منذ أن بدء النشاط صيني في منطقة الدفاع التايواني في منتصف أيلول/سبتمبر الماضي.

وبحسب الأناضول، نقلت صحيفة “فوكس تايوان” المحلية عن وزارة الدفاع التايوانية قولها إن “5 طائرات صينية حلقت فوق المنطقة، وهي عبارة عن مقاتلتي من طراز “جيه-10” وطائرتين مقاتلتين من طراز “جيه-11″، وطائرة استطلاع “واي-8″، مضيفة أن “طائرة استطلاع أميركية كانت موجودة أيضاً في نفس الجزء الجنوبي الغربي من منطقة الدفاع”، دون ذكر مزيد من التفاصيل حول نوع الطائرة ومسار رحلتها.

وأضافت الوزارة أن “القوات الجوية التايوانية أرسلت طائراتها المقاتلة بهدف مراقبة الطائرات الصينية، وأصدرت تحذيرات لاسلكية، حتى التأكد من مغادرة الطائرات الصينية المنطقة.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الدفاع التايوانية أن 8 طائرات من قاذفات القنابل و4 مقاتلات صينية توغلت في 23 كانون الثاني/يناير الماضي في الركن الجنوبي الغربي من منطقة تحديد الدفاع الجوي للجزيرة وإن القوات الجوية في تايوان أرسلت صواريخ “لمراقبة” التوغل.

وتشهد العلاقات بين بكين وتايبيه توترا منذ عام 1949، عندما سيطرت قوات يقودها “الحزب القومي” على تايوان بالقوة، عقب هزيمتهم في الحرب الأهلية بالصين، وتدشين الجمهورية الصينية في الجزيرة.

ولا تعترف بكين باستقلال تايوان، وتعتبرها جزءا من الأراضي الصينية، وترفض أية محاولات لسلخها عن الصين، وبالمقابل لا تعترف تايوان بحكومة بكين المركزية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.