كوريا الشمالية تُطلق صاروخين بالستيين قصيري المدى في البحر

صاروخ كوري
رجل كوري جنوبي يراقب الأخبار التي تعرض لقطات فيديو لإطلاق كوريا الشمالية للصواريخ في 12 شباط/فبراير 2017 (AFP)

أطلقت كوريا الشمالية في 25 آذار/مارس الجاري صاروخين، يعتقد أنهما بالستيين قصيري المدى، في البحر الشرقي (بحر اليابان)، وفق ما نقلت وكالة يونهاب.

ويُعد هذا أول إطلاق لصواريخ بالستية منذ انطلاق إدارة جو بايدن الأميركية وثاني إطلاق لكوريا الشمالية في الأسبوع الأخير بعد إطلاقها صاروخين من نوع كروز خلال عطلة نهاية الأسبوع الذي تم الإعلان عنه في اليوم السابق.

وبحسب يونهاب، قالت هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الكورية الجنوبية إن الجيش الكوري الجنوبي رصد إطلاق كوريا الشمالية لصاروخين قصيري المدى نحو البحر الشرقي في غضون الساعة 7:06، و7:25 صباح 25 الحالي في منطقة هامجو بكوريا الشمالية، مضيفة أنه من المقدر بأن الصاروخين قطعا مسافة حوالي 450 كلم على ارتفاع 60 كلم، وتقوم السلطات الاستخبارية الكورية والأميركية بتحليل مزيد من التفاصيل.

وقال مسؤول في الجيش إن السلطات الاستخبارية الكورية والأميركية تنظر في احتمال أن الصاروخين هما صاروخان بالستيان تم إطلاقهما من الأرض.

وقال رئيس الوزراء الياباني يوشيهيديه سوغا للصحفيين إن الشمال أطلق الصاروخين البالستيين، بينما نقلت شبكة سي إن إن الأميركية عن مسؤول رفيع المستوى تأكيده على أن الصاروخين اللذين تم إطلاقهما، هما صاروخان بالستيان.

وتم إطلاق الصاروخين من خلال قاذفات صواريخ متحركة (TEL) وفقا لمسؤولين عسكريين.

ويثير البعض احتمالا لزيارة الزعيم الكوري الشمالي كيم لموقع الإطلاق.

ومن المتوقع أن تقدم وسائل الإعلام الكورية الشمالية أخبار معنية في اليوم التالي إذا تفقد الزعيم عملية الإطلاق، نظرا لممارسات التغطية من وسائل الإعلام الشمالية. كما هناك احتمال بأن بيونغ يانغ أطلقت الصاروخين من نوع النسخة الكورية الشمالية للصاروخ الروسي إسكندر “KN-23” أو “أتاكمز” (ATACMS) أرض-أرض.

وقد كشفت كوريا الشمالية عن النسخة المتطورة الكورية الشمالية من نوع صاروخ إسكندر في الاستعراض العسكري بمناسبة المؤتمر الحزبي الثامن في يناير الماضي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.