الإمارات تؤكد مساهمتها مع فرنسا في محاربة الإرهاب بمنطقة الساحل الإفريقي

أول رحلة من أبوظبي إلى الساحل الإفريقي
أول رحلة من أبوظبي إلى الساحل الإفريقي

أعلنت وزارة الدفاع الإماراتية بدء تسيير ما وصفت برحلات دعم لوجستي لجهود المجتمع الدولي بقيادة فرنسا في مكافحة الإرهاب بمنطقة الساحل الإفريقي، لتحقيق الأمن والاستقرار هناك.

وأفادت صحيفة “الإمارات اليوم”، في 26 نيسان/ أبريل الجاري، بأن إقلاع أول رحلة من أبوظبي، جرى بحضور قائد العمليات المشتركة بوزارة الدفاع الإماراتية، اللواء الركن صالح محمد صالح مجرن العامري وسفير الجمهورية الفرنسية لدى الإمارات، كرافييه شانيل.

وأكد اللواء الركن صالح محمد صالح مجرن العامري، أن جهود دولة الإمارات من شأنها أن تسهم في تحقيق الأمن والاستقرار في منطقة دول الساحل.

السفير الفرنسي كرافييه شانيل بدوره أعرب عن شكره “لدولة الإمارات على مساهمتها في دعم جهود المجتمع الدولي، وجهود الجمهورية الفرنسية في مساندة عمليات الأمن والاستقرار في منطقة دول الساحل”.

وأفيد في هذا الصدد بأنه من المخطط أن تخصص القوات المسلحة الإماراتية “عددا من رحلاتها لنقل المساعدات الإنسانية والإغاثية، نظرا لخبرتها الكبيرة التي اكتسبتها في مجال العمل الإنساني والإغاثي على الصعيدين الإقليمي والدولي”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.