مقاتلات أف-16 تركية وأف-15 أميركية تباشر بمهام “الشرطة الجوية” في بولندا وأيسلندا

مقاتلة أف-15 إيغل
مقاتلة "أف-15 إيغل" تابعة لسلاح الجو الأميركي خلال معرض دبي للطيران 2017 (الأمن والدفاع العربي - صورة خاصة)

بدأت في 7 تموز/يوليو الجاري الطائرات الحربية التركية والأميركية مهام الشرطة الجوية لحلف شمال الأطلسي في بولندا وأيسلندا، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وأعربت المتحدثة باسم الناتو أوانا لونجيسكو في تصريح صحفي عن شكرها لتركيا والولايات المتحدة بسبب مشاركتهم في مهام الشرطة الجوية للناتو، مضيفة: “تساعدنا الشرطة الجوية في الحفاظ على أجواءنا آمنة على مدار 24 ساعة، وهذا مثال واضح للتضامن في التحالف، ويُظهر قدرة الناتو وتصميمه على حماية جميع حلفائه”، وفقاً للأناضول.

وفي السياق نفسه، أعلن بيان صادر عن الحلف، أن 4 مقاتلات تركية من طراز “إف-16” وصلت إلى مطار “مالبورك” في بولندا من أجل بدء مهامها مع القوات الجوية البولندية بهدف الحفاظ على أمن المجال الجوي. كما وصلت 4 مقاتلات أميركية من طراز “إف-15” إلى قاعدة “كيفلاويك” الجوية في أيسلندا، وستبقى جاهزة لحماية المجال الجوي لأيسلندا لدى أخذ الموافقة من مركز العمليات الجوية المتحدة للناتو في ألمانيا.

تجدر الإشارة إلى أن طائرات الناتو الحربية تقوم بمهامها على مدار 24 ساعة في جميع أنحاء أوروبا، وتحلق في حال وجود طيران مشبوهة وغير معلن عنه بالقرب من المجال الجوي للدول الحليفة في الناتو.

وفي عام 2020، حرك الناتو قواته الجوية 400 مرة في جميع أنحاء أوروبا لاعتراض طائرات “غير معروفة” تقترب من المجال الجوي للناتو، معظمها من روسيا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.