2021-10-27

السلطات العراقية تُرحّب ببدء انسحاب القوات الأميركية من البلاد

جنود أميركيون
جنود أميركيون في موقع سقوط أحد الصواريخ الإيرانية على قاعدة عين الأسد بالعراق في صورة في 13 كانون الثاني 2020 (رويترز)

رحبت السلطات العراقية في 8 آب/أغسطس الجاري بانسحاب القوات الأميركية OTH، التابعة للتحالف الدولي من البلاد إلى قاعدتها الرئيسية في الكويت، وفق ما جاء في بيان صادر عن مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي، غداة إعلان التحالف الدولي انتهاء مهمة إحدى قواته في العراق، بحسب ما نقلت وكالة الأناضول.

وكان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية أعلن في بيان، أن “فرقة العمل المشتركة والعملية المتأصلة (OTH) أنجزت مهمة حماية قوة الانتشار السريع في العراق وعادت إلى قاعدتها الرئيسية في مخيم بويهرينج بالكويت”.

وقال الأعرجي: “نرحب بخطوة مغادرة قوات OTH التابعة لقوات التحالف في العراق، وعودتها إلى قواعدها في الكويت”، مضيفاً “الخطوة جاءت استجابة لمخرجات الحوار الاستراتيجي بين العراق وأميركا، وهي تأكيد لما تم الاتفاق عليه والتزام ومصداقية للطرفين” وفق البيان.

وهذه هي المرة الأولى التي يعلن فيها عن انسحاب قوات قتالية أميركية من العراق، عقب الاتفاق الذي توصلت إليه بغداد وواشنطن الشهر الماضي.

وفي 26 تموز/يوليو الماضي، اتفق العراق مع الولايات المتحدة، على انسحاب جميع القوات الأميركية المقاتلة من العراق بحلول نهاية العام الجاري 2021.

وتقود واشنطن منذ 2014، تحالفا دوليا لمكافحة “داعش”، الذي استحوذ على ثلث مساحة العراق آنذاك، حيث ينتشر بالعراق نحو 3000 جندي للتحالف، بينهم 2500 أميركي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.