تركيا تزود قواتها البحرية بطراز جديد من طائراتها المسيرة المسلحة

الطائرة المسيرة المسلحة "آق صونغور"، تركية الصنع
الطائرة المسيرة المسلحة "آق صونغور"، تركية الصنع

دخلت الطائرة المسيرة المسلحة “آق صونغور”، تركية الصنع، الخدمة في البلاد، وذلك لأول مرة في صفوف القوات البحرية التي استلمت، في 20 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، الدفعة الأولى منها.

وفي تغريدة له عبر حسابه على تويتر، قال إسماعيل دمير، رئيس هيئة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية، إنه تم تسليم القوات البحرية في البلاد، الدفعة الأولى من الطائرات المسيرة المسلحة “آق صونغور” محلية الصنع، وذلك بعد اجتياز الأخيرة كافة الاختبارات التي خضعت لها.

وأرفق دمير تغريدته بمقطع مصور يظهر جانبا من تحليق “آق صونغور” في الأجواء.

ومسيرة “آق صونغور” المسلحة، من إنتاج شركة الصناعات الجوية والفضائية التركية “توساش”، وهي تعمل بمحركين محليين.

وبإمكان المسيرة التركية نقل حمولة بوزن يتجاوز 750 كيلوغراما، والتحليق على ارتفاع 25 ألف قدم طوال 50 ساعة في حد أقصى.

وكانت “آق صونغور” قد حلقت للمرة الأولى في الأجواء عام 2019، لتجتاز بعدها كافة الاختبارات التي خضعت لها.

وخلال السنوات الأخيرة، تتبنى الجمهورية التركية خطة موسعة لتحقيق أقصى ما يمكن من الاكتفاء الذاتي في مجال الصناعات العسكرية.

وتحولت تركيا خلال 15 عاما فقط، إلى واحدة من أبرز منتجي الطائرات المسيرة المسلحة في العالم، حيث ساهمت المسيرات التركية في ارتقاء البلاد في سوق الصناعات الدفاعية، إلى أن باتت تنافس نماذج المسيرات الأميركية والإسرائيلية والصينية، خلال 15 عاما فقط.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.