باكستان تبدأ بتصنيع طراد تركي

طراد ميلغم التركي
طراد ميلغم التركي

شهدت مدينة كراتشي جنوبي باكستان في 5 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري مراسم بدء بناء طراد “ميلغم” من فئة “آدا” التركي لمصلحة البحرية الباكستانية وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وشارك في المراسم التي أقيمت ضمن حوض للسفن بكراتشي، قائد القوات البحرية الباكستانية محمد أمجد خان نيازي، وممثلون عن شركة “أسفات” التركية (متخصصة بتشغيل المصانع العسكرية والترسانات تحت مظلة وزارة الدفاع التركية)، التي تتولى صناعة الطرادات.

وفي كلمة ألقاها خلال الحفل، قال نيازي إن “إنتاج السفن الحربية الحديثة بمساعدة تركيا يمثل لحظة فخر لباكستان”، مضيفاً أن “المشروع المشترك بين الدولتين سيفتح آفاقا جديدة للتعاون بين أنقرة وإسلام أباد في مجال الصناعات الدفاعية”.

وأضاف البيان أنه “سيتم تزويد تلك السفن بأحدث الأسلحة وأجهزة الاستشعار، بما في ذلك صواريخ أرض ـ أرض، وصواريخ أرض ـ جو، وأسلحة مضادة للغواصات”، بحسب الأناضول.

ودأبت باكستان خلال السنوات الأخيرة على تعزيز أسطولها البحري، على خلفية التوترات التي تشهدها علاقاتها مع جارتها الهند.

وفي هذا الإطار، وقعت أنقرة وإسلام آباد صفقة لإنتاج 4 طرادات “ميلغم” لصالح البحرية الباكستانية، على أن يتم تصنيع اثنين منها في تركيا، ومثلهما في باكستان.

ومن المقرر أن تسلّم تركيا الطراد الأول للبحرية الباكستانية عام 2023.

وتركيا هي إحدى الدول العشر في العالم التي يمكنها بناء السفن الحربية، وتصميمها، وصيانتها باستخدام قدراتها الوطنية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.