روسيا تتخلى عن إحدى غواصاتها النووية القديمة

أعلنت الخدمة الصحفية لوزارة الدفاع الروسية أن سلاح البحرية الروسي قد يتخلى عن إحدى غواصاته النووية القديمة.

وتبعا لبيان صادر عن الخدمة فإن “الخبراء في البلاد قرروا أن غواصة براتسك الروسية النووية المتعددة الأغراض غير مؤهلة لإعادة التحديث، ولن تستكمل أعمال إصلاحها وتطويرها”.

وأشار البيان إلى أن الغواصة المذكورة كانت قد أخرجت من الخدمة في سلاح البحرية الروسي عام 2014 وأرسلت إلى مركز “زفيوزدتشكا” لصيانة السفن والغواصات، وكان من المقرر حينها أن تخضع هي وبضعة غواصات من نفس الفئة لأعمال صيانة وتطوير للمعدات.

وكانت وسائل إعلام روسية قد ذكرت سابقا أن وزارة الدفاع في البلاد قررت تعديل وتحديث بعض الغواصات التي كانت قد طورتها في إطار المشروع الحكومي رقم 971، وأن بعضها من المفترض أن يعود للخدمة لصالح سلاح البحرية عام 2023.

ويمكن للغواصات المطورة في إطار المشروع المذكور الحركة تحت الماء بسرعة 30 عقدة بحرية، والغوص إلى عمق 600 م، فضلا عن أنها مسلحة بطوربيدات وصواريخ مضادة للغواصات والسفن الحربية، و4 منصات لإطلاق طوربيدات من عيار 533 ملم، و4 منصات لإطلاق طوربيدات من عيار 650 ملم، كما جهّزت بعد تعديلها بمنظومات لإطلاق صواريخ Caliber-PL المجنحة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.