ألمانيا توافق على تمديد مهمتي الجيش في غرب إفريقيا

عناصر من القوات المسلّحة الألمانية (صورة أرشيفية)
عناصر من القوات المسلّحة الألمانية (صورة أرشيفية)

قرر مجلس الوزراء الألماني إعطاء تفويض جديد لمشاركة الجنود الألمان في المهمة الأممية للاستقرار بمالي مع رفع سقف الجنود المسموح بإرسالهم، فيما يٌنتظر إعادة تقييم مهمة “أوتم” التابعة للاتحاد الأوروبي لتدريب القوات المالية.

الحكومة الألمانية توافق على تمديد مهمتي جنود الجيش الألماني في غرب إفريقيا لكن بشكل مختلف.

تعتزم الحكومة الألمانية تمديد مهمتي جنود الجيش الألماني في غرب إفريقيا لكن بشكل مختلف. وقرر مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء (11 مايو/ أيار 2022) إعطاء تفويض جديد لمشاركة الجنود الألمان في مهمة الأمم المتحدة للاستقرار في مالي (مينوسما) مع رفع سقف الجنود المسموح بإرسالهم في هذه المهمة من 1100 إلى 1400 جندي.

ومن المنتظر أن تتم إعادة تقييم لمهمة “أوتم” التابعة للاتحاد الأوروبي لتدريب القوات المالية والتي جرى تجميدها على إثر الانقلاب العسكري في مالي، إذ يجري التخطيط لتركيز هذه المهمة التدريبية في النيجر المجاورة، حيث سيقوم جنود قوات خاصة ألمانية بتدريب القوات المحلية على مكافحة الإرهاب والعصابات المسلحة.

 ويعتزم البرلمان الألماني النظر في مستقبل المهمتين اليوم. من جانبها، وصفت وزيرة التنمية الألمانية سفنيا شولتسه مهمة مينوسما بأنها شرط أساسي للتعاون التنموي مع مالي وشددت على ضرورة معالجة أسباب الصراع متعدد الأوجه في مالي.

وأكدت الوزيرة الألمانية أن “الأمن الإنساني لا يمكنه خلقه بالسبل العسكرية فقط بل يجب أن يُضاف إلى ذلك الأمن الغذائي وأمن الدخل وأمن الطاقة، باختصار فإن كلا من أسس الحياة المستقرة الآمنة والتنمية هما وجهان لعملة واحدة”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.