تعزيز التعاون الأمني مدار بحث اللجنة الأمنية الإماراتية السعودية المشتركة

اللجنة الأمنية المشتركة
التوقيع على مشروع مذكرة تفاهم بشأن حماية البيانات والمعلومات المتبادلة في المشاريع الأمنية المشتركة بين الإمارات والسعودية

عقدت اللجنة الأمنية المشتركة بين وزارتي الداخلية الإماراتية والسعودية اجتماعها السادس في 9 أيار/ مايو الجاري، بمقر الوزارة، في إطار تعزيز التعاون المشترك في المجالات الأمنية كافة بين البلدين.

وترأس وفد الإمارات في الاجتماع اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية في حين ترأس معالي الدكتور هشام بن عبد الرحمن الفالح وكيل وزارة الداخلية وفد المملكة العربية السعودية.

وتم خلال الاجتماع مناقشة عدد من الموضوعات والمشاريع والمبادرات وأفضل الممارسات في مختلف المجالات الأمنية التي طرحتها الفرق الفنية المنبثقة عن اللجنة الأمنية العليا المشتركة المتمثلة في تطوير منظومة البيانات والمعلومات والربط الإلكتروني بين غرف العلميات في وزارتي الداخلية في البلدين، ومنظومة الربط الإلكتروني الثنائي للمخالفات المرورية ومشروع الربط الشبكي، واستشراف المستقبل الأمني بين الجانبين.

كما وقعت وزارة الداخلية في الإمارات مع نظيرتها في المملكة على مشروع مذكرة تفاهم بشأن حماية البيانات والمعلومات المتبادلة في المشاريع الأمنية المشتركة، بهدف تعزيز التعاون في ما بينهما من خلال تنفيذ مشاريع ومبادرات مشتركة، لضمان حماية البيانات والمعلومات المتبادلة بين الجانبين.

ويأتي توقيع هذه المذكرة في إطار دعم العلاقات الأخوية بين البلدين والشعبين، لتعزيز التعاون بينهما، وسعيا منهما لتحقيق التوازن بين المتطلبات الأمنية والتنظيمية وحماية البيانات والمعلومات المتبادلة، تماشيا مع توجهات قيادة البلدين نحو التكامل الأمني الذي يخدم مصلحة البلدين.

وتهدف مذكرة التفاهم إلى وضع الإطار القانوني لحماية البيانات والمعلومات المتبادلة في المشاريع الأمنية المشتركة، وتحديد الإجراءات المطلوب اتخاذها لضمان مستوى عال من الحماية للبيانات والمعلومات بين الجانبين.

وتنص المذكرة على تعزيز التعاون بين البلدين في مجال حماية البيانات والمعلومات المتبادلة في المشاريع الأمنية المشتركة وفقاً للضوابط والإجراءات المنصوص عليها في مجال الربط الشبكي الثنائي ومشروع تطوير منظومة الربط الإلكتروني الثنائي للمخالفات المرورية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.