تهديد روسي بتدمير جميع دول الناتو في “نصف ساعة”

علما روسيا والناتو
علما روسيا والناتو

زعم أحد أقرب المقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتن أنه بإمكان روسيا تدمير جميع دول حلف الناتو في “نصف ساعة”، في حال اندلعت حرب نووية.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن ديمتري روغوزين، رئيس وكالة الفضاء التابعة للكرملين “روسكوزموس”، قوله إن “هدف الرجل القوي هو هزيمة الغرب العدو وشطب أوكرانيا من الخريطة”.

وأوضح روغوزين، البالغ من العمر 58 عاما، أن حلف شمال الأطلسي (الناتو) يشن “حربا ضدنا.. لم يعلنوا ذلك، لكن الأمر أصبح واضحا للجميع”.

وتابع: “في حال حدوث حرب نووية، سندمر دول الناتو خلال نصف ساعة”، ثم عاد ليقول إنه “لا يجب أن نسمح بذلك، لأن عواقب تبادل ضربات نووية، ستؤثر على كوكبنا”.

وأضاف: “لذلك، سيتعين علينا هزيمة هذا العدو الأكثر قوة اقتصاديا وعسكريا بالوسائل المسلحة التقليدية”.
وجاءت تصريحات روغوزين بعدما أعلن مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه)، بيل بيرنز، السبت، أن ليس لدى الوكالة أي مؤشر على أن روسيا تستعد لاستخدام أسلحة نووية تكتيكية.

وقال بيرنز خلال مؤتمر صحفي: “لا نرى في المرحلة الراهنة، بوصفنا جهاز استخبارات، دليلا ملموسا يظهر أن روسيا تستعد لنشر أو حتى لاستخدام محتمل لأسلحة نووية تكتيكية”.

وكانت روسيا وضعت قوات الردع النووي في حال تأهب قصوى بعيد إرسال الرئيس الروسي قوات إلى أوكرانيا في 24 فبراير. كما وجه بوتن تهديدات ضمنية تشير إلى استعداده لنشر أسلحة نووية تكتيكية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.