SdArabia

موقع متخصص في كافة المجالات الأمنية والعسكرية والدفاعية، يغطي نشاطات القوات الجوية والبرية والبحرية

الأمم المتحدة توقع معاهدة تحظر رمزيا السلاح النووي

وقعت نحو 50 دولة في مقدمها البرازيل في 20 أيلول/ سبتمبر معاهدة تحظر السلاح النووي تعتبر ابعادها رمزية بسبب مقاطعة القوى النووية الكبرى لهذا النص. والمعاهدة التي أعدت خلال بضعة أشهر اعتمدتها في تموز/يوليو 122 دولة في الامم المتحدة اثر مفاوضات قادتها النمسا والبرازيل والمكسيك وجنوب افريقيا ونيوزيلاندا. وستدخل حيز التنفيذ فور المصادقة عليها من قبل الدول الخمسين.

وبحسب ما نقلت فرانس برس، لم تشارك أي من الدول التسع التي تملك السلاح النووي – الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا والصين وفرنسا والهند وباكستان وكوريا الشمالية واسرائيل- في المفاوضات.

وافتتح الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش رسميا حفل التوقيع في الامم المتحدة واصفا المعاهدة بانها تشكل حجر زاوية في جهود نزع الاسلحة النووية لكنه اقر في الوقت نفسه بانه لا يزال يلزم المزيد من العمل لكي يتخلص العالم من مخزونه البالغ 15 الف رأس نووي.

وقال غوتيريش “يجب ان نواصل هذا الطريق الصعب نحو القضاء على الترسانات النووية”. وكان الرئيس البرازيلي ميشال تامر أول الموقعين على المعاهدة خلال حفل نظم على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة. ويأتي ذلك غداة تهديد الرئيس الاميركي دونالد ترامب “بتدمير كوريا الشمالية بالكامل” اذا اضطرت الولايات المتحدة للدفاع عن نفسها او عن حلفائها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *